ما حقيقة اعتقال السلطات السعودية لرئيس وزراء لبنان المستقيل سعد الحريري؟

ما حقيقة اعتقال السلطات السعودية لرئيس وزراء لبنان المستقيل سعد الحريري؟

المصدر: فريق التحرير

تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، أنباء تفيد بأن السلطات السعودية، قامت بتوقيف رئيس وزراء لبنان المستقيل، سعد الحريري، في إطار حملة اعتقالات تقوم بها الرياض ضد مسؤولين حاليين وسابقين، متهمين بالضلوع في الفساد.

الشائعات التي تم تداولها من قبل حسابات موالية لإيران وأخرى وهمية، تزعم أن استقالة الحريري ”تمت في إطار مخطط من الرياض يهدف إلى اعتقاله، على خلفية ملفات داخلية، لم يكن بالإمكان متابعته فيها باعتباره رئيس حكومة دولة أخرى“.

ولم تصدر السلطات السعودية حتى الآن أي توضيح حول الشائعات، كما لم يتحدث سعد الحريري عنها، إلا أن مصادر في المملكة، نفت خلال حديث مع ”إرم نيوز“ صحة الأنباء، معتبرة أنها مجرد إشاعات تطلقها أذرع إيران في المنطقة لـ“التشويش على حملة محاربة الفساد التي تقوم بها السلطات في البلاد“.

وقالت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، باعتبارها غير مخولة بالحديث في هذا الموضوع ”إن هذه الشائعة ليست الأولى من نوعها التي تستهدف صورة المملكة، التي طالما قدمت يد العون للبنان في مواجهة التدخل الإيراني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com