شركات سعودية تحذّر من فيروس ”الأرنب السيّئ“

شركات سعودية تحذّر من فيروس ”الأرنب السيّئ“

المصدر: الأناضول

حذّرت شركات سعودية،اليوم الثلاثاء، جميع موظفيها من فيروس ”الأرنب السيّئ“، الذي ضرب قبل أيام أجهزة كمبيوتر في روسيا، وأوكرانيا، وأنحاء مختلفة من أوروبا، ما أدى إلى تشفيرها وتعطيلها، بحسب إعلام محلي.

وذكرت صحيفة ”اليوم“ السعودية، اليوم الثلاثاء، أن فيروس (BadRabbit) يعطل القدرة على استعمال جهاز الكمبيوتر والوصول إلى الملفات، وينتشر بشكل رئيس عبر رسائل البريد الإلكترونية التي تخدع المستخدم بتشجيعه على تحميل وتشغيل مرفقات خبيثة.

وبحسب الصحيفة، أهابت شركات سعودية (لم تذكرها)، بالموظفين، تحديث برامج الحماية من الفيروسات، وإنشاء نسخ احتياطية للملفات بشكل منتظم.

ونصحت الشركات الموظفين، بالحذر من رسائل البريد الإلكتروني المشبوهة، وعدم تثبيت أو تنزيل أي برامج كمبيوتر، أو تطبيقات الهاتف الجوال من مصادر غير موثوق بها.

وقبل يومين، ذكر المركز الوطني للأمن الإلكتروني في وزارة الداخلية السعودية، أن فيروس ”الأرنب السيّئ“، الذي رُصد في دول أوروبية عدة، لم يُرصد في المملكة، محذراً المستخدمين من الدخول على أي بريد يحتوي على برامج مشتبه بها.

وأضاف المركز في بيان له، أن ”الإصابة بهذا الفيروس تتم عبر تشغيل المستخدم الملف الوهمي (exe) الذي يتلقاه المستخدم عبر بريده الإلكتروني، لتحديث برنامج أدوبي فلاش بلاير (Adobe Flash Player)“.

ويشبه فيروس ”الأرنب السيّئ“ فيروسيْ ”وانا كراي“ و“بيتيا“ اللذين هاجما أنظمة الحواسيب في مناطق عديدة حول العالم في وقت سابق من  العام الجاري، لكن من غير المعروف حتى الآن إذا كان هذا البرنامج الخبيث الجديد سيكون بإمكانه الانتشار بصورة أكبر.

وقبل أيام، فوجئ مستخدمو الكمبيوتر في أنحاء مختلفة من أوروبا، بظهور رسائل مجهولة على شاشات حواسيبهم، تطلب منهم فدية تقدر بـ 350 دولاراً بعملة ”بيتكوين“ الافتراضية.

وبدت روسيا كهدف رئيس للشيفرة الخبيثة، بحسب شركة الأمن المعلوماتي ”كاسبيرسكي لاب“، لكن حواسيب في عدة دول بينها أوكرانيا، وألمانيا، أُصيبت أيضاً بالفيروس.

وأصبحت العملة الافتراضية ”بيتكوين“ عملة معتمدة للمرة الثانية، لدى قراصنة الإنترنت بعد ”فيروس الفدية“ الذي ضرب أجهزة في عدة دول خلال العام الجاري، إذ يطلبون أموالاً لقاء فك الشيفرة عن أجهزة الحاسوب بالعملة الافتراضية.

كما حذّرت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات الإماراتية (حكومية)، الخميس الماضي، من فيروس ”الأرنب السيّئ“.

وقالت الهيئة في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، إن ”الخدمات الحكومية الإلكترونية في الإمارات لم تتأثر بهذا الفيروس“.

وطالبت الهيئة بضرورة توخي الحذر، واتخاذ إجراءات الحماية اللازمة، لتفادي الإصابة بالفيروس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com