بعد أيام من تكريمه.. السعودي سلطان الدوسري بطل ”محطة الوقود“ يفجع بوفاة والدته وأشقائه حرقًا

بعد أيام من تكريمه.. السعودي سلطان الدوسري بطل ”محطة الوقود“ يفجع بوفاة والدته وأشقائه حرقًا

المصدر: فريق التحرير

لم تمض أيام معدودة على الموقف البطولي الذي قام به الشاب سلطان بن حزيم الرجباني الدوسري بإنقاذ أكثر من 50 شخصاً من حريق في محطة وقود، حتى استيقظ، اليوم، على نبأ وفاة والدته وزوجها وأشقّائه؛ بسبب حريق كان هذه المرّة في منزلهم في حي الملقا بالرياض.

وللمفارقة فإن فريق الدفاع المدني الذي باشر الواقعة الأولى هو نفس الفريق الذي واجه حريق عائلة الدوسري وفقاً لـ ”سبق.“، التي كشفت أن الحادث الثاني سببه تماسّ كهربائي، في منزل والِدة البطل سلطان الدوسري، أدّى لوفاتها وزوجها وشقيقي سلطان، حيث تعرضت إحدى الغرف لتماسّ أثناء نومهم، الأمر الذي تسبّب في اختناقهم ووفاتهم.

وذكر مقربون من الشاب سلطان أن والدته مُنفصِلة عن والده وتعيش مع زوج آخر بجوار المنزل الذي يعيش فيه الأخير مع والده.

بطولة الدوسري

وكان الشاب العشريني، سلطان الدوسري، متواجداً بالقرب من محطة وقود في حي “العقيق” شمال مدينة الرياض بعد غياب شمس يوم الإثنين الماضي بقليل، عندما لاحظ احتراق مركبة متوقفة في المحطة ليقود سيارته نحوها ويصدمها ويواصل سحبها بعيداً عن المحطة.

ووثقت كاميرات عدد من المتواجدين في المكان ما قام به سلطان الذي وصلت النار لإطارات سيارته قبل أن ينجح بإطفائها، بعد تعرضها لتلف بسيط استدعى مطالبة كثير من مدوني مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة بمنحه سيارة جديدة، وهو ما تم بالفعل بعد تدخل أمير الرياض الذي استقبل سلطان وأشاد بشجاعته.

وعقب هذا التدخل البطولي انهالت التكريمات الرسمية والإشادة الشعبية وعروض الشركات الخاصة على الشاب الدوسري، الذي تصدّرت صورته وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية التي تسابقت على نشر أخباره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com