بلجيكا تسحب تصريح الإقامة من إمام سعودي‎ الجنسية

بلجيكا تسحب تصريح الإقامة من إمام سعودي‎ الجنسية

المصدر: وداد الرنامي – إرم نيوز

قررت السلطات البلجيكية سحب إقامة  محمد غلاي ندياي، إمام المسجد الكبير في العاصمة بروكسل، وفق ما أعلن وزير شؤون اللجوء والهجرة بثيو فرانكين.

وفي أسباب قرار سحب إقامة الإمام السعودي الجنسية، قال الوزير البلجيكي في تصريحات لإذاعة محلية الثلاثاء إن ”السبب من وراء القرار هو ظهور علامات واضحة تفيد بأن الإمام سلفي متطرف، ويشكل خطورة على مجتمعنا وأمننا القومي“.

وحول تأثير القرار على العلاقات مع السعودية كون الإمام أحد رعاياه، رأى فرانكين أنه ”لا يستبعد حدوث توتر دبلوماسي بين بلجيكا والسعودية بسبب القرار، لكنه أكد على أنه سيتحمل مسؤوليته عن صدور القرار“، مشددا  أن ”على بلجيكا أن تتحمل مسؤوليتها في محاربة الإسلام المتطرف“.

من جهته، أقدم الإمام محمد غلاي ندياي على الطعن في القرار أمام مجلس تقاضي الأجانب، الذي سيصدر قراره خلال الأسابيع المقبلة.

وكانت اللجنة البرلمانية للتحقيق في الهجمات الإرهابية التي وقعت في بلجيكا، سلطت الضوء على الدور الذي لعبه المسجد الكبير في بروكسل على نشر الأفكار المتطرفة بين رواده.

وبشأن سفر عدد من رواد المسجد الكبير في بروكسل إلى سوريا للقتال هناك مع الجماعات المتشددة، نفى إمام المسجد علمه بسفر مصلين إلى سوريا، رغم ورود أسمائهم في السجلات القضائية.

وبحسب وزير اللاجئين والهجرة، فإن ”الإمام عجز عن إقناع اللجنة البرلمانية للتحقيق بالإسلام المعتدل الذي يدعو له المسجد، ولم يتمكن من إزالة الشبهات والغموض الذي يلف الموارد المالية للمؤسسة“.

إلى ذلك، قرر وزير العدل كوين غينس“ فتح تحقيق حول الموارد المالية لكل المساجد العاملة في بلجيكا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة