دخان يتصاعد من جنوب لبنان إثر غارة إسرائيلية مؤخرا
دخان يتصاعد من جنوب لبنان إثر غارة إسرائيلية مؤخرارويترز

جبهة جنوب لبنان تشهد أعنف تصعيد بين حزب الله وإسرائيل

تشهد جبهة جنوب لبنان منذ الـ 48 ساعة الماضية، تصعيدا كبيرا بين ميليشيات حزب الله وإسرائيل، هو الأعنف منذ بدء الاشتباكات بين الطرفين في 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وتبادل الطرفان القصف العنيف، أمس الأحد واليوم الاثنين، وشنت إسرائيل غارات مكثفة في عمق الجنوب اللبناني، فيما أطلقت ميليشيا حزب الله رشقات صاروخية على شمال إسرائيل وهضبة الجولان المحتلة.

ووفق وكالة الإعلام الوطنية اللبنانية الرسمية، اليوم الاثنين، فإن اثنين من رعاة الأغنام قتلا جراء قصف إسرائيل لمنزل في بلدة حولا جنوبي البلاد، ما أدى إلى تدميره بالكامل، مشيرة إلى أنهما شقيقان اعتادا بيع حليب الأغنام للقرى المجاورة.

وأفادت الوكالة بسقوط قتيل جراء قصف مسيرة لمركبة بين بلدة الخرايب والزرارية وكوثرية الرز جنوبي لبنان.

وأشارت إلى أن الطيران الحربي الإسرائيلي، نفذ غارات وهمية في الجنوب وأطلق جدار الصوت فوق منطقة الزهراني حيث تحطم الزجاج في مجمع نبيه بري للمعوقين في الصرفند.

كما وتحطم الزجاج في بعض الأبنية في بلدات الخرايب والزرارية وارزي وغيرها مخلفا وراءه بالونات حرارية مسببا الذعر عند المواطنين، وفق الوكالة اللبنانية.

أخبار ذات صلة
مقتل مسعف وإصابة آخر في قصف إسرائيلي على جنوب لبنان

إلى ذلك أفادت وسائل إعلام عبرية باندلاع حرائق واسعة في كريات شمونة وراميم والشريط الحدودي بين لبنان وإسرائيل وجنوب الجولان جراء سقوط صواريخ من حزب الله على تلك المناطق.

وهذا أشرس قتال بين إسرائيل وحزب الله منذ 2006، ويدور بالتوازي مع الحرب المستمرة منذ ما يقرب من ثمانية أشهر في غزة.

وأدى القصف المتزايد من الجانبين إلى إثارة المخاوف من نشوب حرب أكبر بين الخصمين المدججين بالسلاح.

وأكد حزب الله مرارًا أنه سيوقف إطلاق النار عندما يتوقف الهجوم الإسرائيلي على غزة، مشددا في الوقت نفسه على استعداده لمواصلة القتال إذا استمرت إسرائيل في مهاجمة لبنان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com