دبابة إسرائيلية على مشارف قطاع غزة المدمر
دبابة إسرائيلية على مشارف قطاع غزة المدمر(أ ف ب)

حملة داخل "الليكود" تروج لسيطرة إسرائيلية كاملة على غزة

بدأ التيار القومي داخل حزب "الليكود" الإسرائيلي، حملة للترويج لسيناريو السيطرة الإسرائيلية الكاملة على قطاع غزة، بعد انتهاء الحرب.

ويعكف أعضاء بحزب "الليكود" حاليًا على جمع توقيعات أعضاء الهيئة العليا للحزب، ضمن حملة مضادة لمواجهة الضغوط الأمريكية على الحكومة الإسرائيلية، بشأن الحرب على غزة.

وتعارض جماعة ضغط قومية تنتمي لحزب السلطة، المحاولات الأمريكية المتمثلة بنقل السيطرة على قطاع غزة لـ"طرف ثالث"، ضمن مراحل تشمل بعد ذلك إقامة دولة فلسطينية، وفق صحيفة "معاريف" العبرية.

وتهدف الحملة التي نظمها "منتدى دِرور" الذي يضم منتسبي حزب السلطة في إسرائيل من التيار القومي، إلى حث الحكومة على التمسك برفضها للضغوط الأمريكية، ومن ثم تدعو إلى السيطرة الإسرائيلية التامة على قطاع غزة.

أخبار ذات صلة
غضب في حزب "الليكود" ضد نتنياهو عقب تصريحاته بشأن اتفاقيات أوسلو

ويُعرِّف المنتدى نفسه عبر موقعه الإلكتروني بأنه "يضم مجموعة من أعضاء الليكود القوميين، الذين يسعون لتطبيق السيادة والاقتصاد الحر والقيادة الدينية لدولة إسرائيل"، ويعتقدون أن إسرائيل تقف في واحدة من أفضل مراحل تاريخها من النواحي الجيوسياسية، إلا أنها تواجه جمودًا استراتيجيًا خطيرًا.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، أنه "بالتزامن مع الانتقال المرتقب من مرحلة تفعيل القوة العسكرية الكاملة إلى مرحلة العمليات المستهدفة في غزة، زادت حدة الجدل الدائر داخل أوساط إسرائيلية مختلفة، تمارس ضغوطًا على حكومة بنيامين نتنياهو من أجل رفض الطلبات الأمريكية".

وتدعو تلك المجموعة الحكومة لإعطائها إجابات واضحة بشأن الرؤية السياسية والمدنية والعسكرية التي تتبعها بشأن قطاع غزة، وتعارض كل الخطوات التي تهدف في النهاية إلى إقامة دولة فلسطينية تضم الضفة وقطاع غزة.

ووفق الصحيفة، "يجمع أعضاء المنتدى توقيعات أعضاء مركز الليكود، وهو الهيئة العليا لحزب السلطة؛ بغية ممارسة ضغوط على الحكومة لثنيها عن الإذعان للمطالب الأمريكية، والتمسك بالسيطرة الإسرائيلية على قطاع غزة كشرط وحيد لوقف الحرب".

أخبار ذات صلة
بمشاركة إسرائيل ودول عربية.. حرب غزة على طاولة وزراء خارجية أوروبا

وتزعم تلك المجموعة، أن "سيطرة إسرائيل على قطاع غزة هي الطريقة المثلى لحسم الحرب وضمان بقاء جنوب إسرائيل في وضع أمني قوي".

وأشارت الصحيفة إلى أن المبادرة أُطلقت، الخميس، ونجحت حتى اللحظة في جمع توقيعات قرابة 150 من أعضاء الهيئة العليا لحزب "الليكود".

وفي حال جمع أعضاء المنتدى توقيعات 750 عضوا بمركز "الليكود"، يمكنهم وقتها إجبار الأمانة العامة على عقد اجتماع لمناقشة الموضوع المطروح ضمن الحملة.

وكان المنتدى ذاته قد حقق نجاحًا قبل 4 أشهر وأجبر مركز "الليكود" على عقد اجتماع لمناقشة ملف الإصلاحات القضائية، بعد أن جمع قرابة 1000 توقيع من أعضاء الهيئة العليا للحزب، إلا أن اندلاع الحرب الإسرائيلية على غزة حال دون عقد الاجتماع.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com