منسقة الأمم المتحدة للمساعدات في غزة سيغريد كاس
منسقة الأمم المتحدة للمساعدات في غزة سيغريد كاسرويترز

الأمم المتحدة: لا يمكن لأي منظمة أن تحل مكان الأونروا

قالت منسقة الأمم المتحدة للمساعدات في غزة سيغريد كاس، اليوم الثلاثاء، إنه لا يمكن لأي منظمة أن تحل مكان وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، التي اتهمت إسرائيل عددًا من موظفيها بالضلوع في هجوم حماس.

وعلّقت العديد من الدول من بينها: الولايات المتحدة، وبريطانيا، وألمانيا، واليابان، تمويلها للوكالة، وجاءت تصريحات المسؤولة الكبيرة مع استعداد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش للقاء الدول المانحة.

وأضافت "كاس" المنسقة التي عُينت أخيرًا، أنه "لا يمكن لأي منظمة إطلاقًا أن تحل مكان الإمكانية الهائلة ونسيج الأونروا، ومعرفتها بسكان غزة".

وتخضع الوكالة التابعة للأمم المتحدة، منذ فترة طويلة، للرقابة من جانب إسرائيل التي تتهمها بالعمل بشكل منهجي ضد مصالح البلاد، وتعهدت إسرائيل بوقف عمل الوكالة في غزة بعد الحرب.

وشنت إسرائيل الحرب بعد هجوم غير مسبوق نفذّته حماس، في 7 تشرين الأول/أكتوبر، وأدى إلى مقتل نحو 1140 شخصًا معظمهم من المدنيين، بحسب تعداد لوكالة "فرانس برس" استنادًا إلى أرقام رسمية.

وخُطف نحو 250 شخصًا خلال الهجوم، وأُفرج عن حوالي 100، نهاية تشرين الثاني/نوفمبر خلال هدنة. ولا يزال 132 رهينة محتجزين، بينهم 28 تفترض إسرائيل أنهم قُتلوا.

وتوعدت إسرائيل بالقضاء على "حماس" التي استولت على السلطة في غزة، العام 2007، وشنت عملية عسكرية واسعة النطاق خلفت 26751 قتيلاً، وفقًا لوزارة الصحة التابعة لحماس.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com