من القصف التركي لمناطق في شمال سوريا (أرشيفية)
من القصف التركي لمناطق في شمال سوريا (أرشيفية)

قصف تركي يسفر عن مقتل 12 من عناصر الجيش السوري و"قسد"

تركيا تعليقًا على القصف: دقّت ساعة الحساب

أسفرت غارات جوية تركية على مواقع عدّة في شمال سوريا وشمالها الشرقي ليل السبت عن سقوط 12 قتيلاً على الأقلّ، ستة منهم ينتمون إلى قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها المقاتلون الأكراد وستة إلى قوات الجيش السوري، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس إنّ القصف التركي طال مواقع تابعة لقوات سوريا الديمقراطية في محافظتي حلب (شمالا) والحسكة (شمال شرق)، ونقاطًا تنتشر فيها قوات الجيش السوري في محافظتي الرقة والحسكة (شمالا)، مشيرًا إلى أنّ حصيلة القصف هي 12 قتيلًا.

واتّهمت قوات سوريا الديمقراطية ليل السبت تركيا بشنّ ضربات جوية على مدينة كوباني (عين العرب)، في غارات تأتي بعد أيام من اتّهام أنقرة حزب العمال الكردستاني بالوقوف خلف تفجير عبوة ناسفة في إسطنبول بناء على ما اعتبرته أوامر صدرت من كوباني.

وقال المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية فرهاد شامي إنّ "كوباني، المدينة التي هزمت تنظيم داعش، تتعرّض لقصف من طائرات الاحتلال التركي".

كما أشار إلى ضربات أخرى استهدفت قريتي البيلونية في ريف حلب الشمالي وظهر العرب في محافظة الحسكة (شمال شرق).

ونشرت وزارة الدفاع التركية على حسابها في موقع تويتر صورة لمقاتلة تقلع لتنفيذ غارة ليلية في موقع لم تحدّده، وأرفقت الصورة بعبارة "دقّت ساعة الحساب"، في إعلان يأتي بعيد شنّ سلاح الجو التركي أكثر من 20 غارة على مواقع للقوات الكردية في شمال سوريا.

وكتبت الوزارة في تغريدتها "دقّت ساعة الحساب! سيدفع الأوغاد ثمن اعتداءاتهم الغادرة"، في إشارة إلى العبوة الناسفة التي انفجرت في إسطنبول في الـ13 من الشهر الجاري وأوقعت ستة قتلى واتّهمت أنقرة حزب العمّال الكردستاني بالوقوف خلف تفجيرها.

وفي تغريدة أخرى نشرت الوزارة مقطع فيديو يظهر فيه موقعان متجاوران يتمّ استهدافهما بصاروخين، دون تحديد مكانهما.

ولم تنشر الوزارة أيّ تفاصيل عن الغارة التي بدا أنّها نفّذت ليلًا، لكنّ هذه التغريدات تأتي بُعيد إعلان قوات سوريا الديمقراطية أنّ سلاح الجو التركي أغار على عدد من مواقعها في مدينة كوباني في شمال سوريا.

ونفذت تركيا ثلاث عمليات توغل حتى الآن في شمال سوريا ضد وحدات حماية الشعب الكردية السورية، التي تقول إنها جناح لحزب العمال الكردستاني.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال في وقت سابق إن تركيا قد تنفذ عملية أخرى ضد وحدات حماية الشعب الكردية.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com