أحد عناصر تنظيم داعش في سوريا
أحد عناصر تنظيم داعش في سوريارويترز

المونيتور: "داعش" يستغل التوترات الإقليمية لاستعادة نشاطه في سوريا

ذكر تقرير لموقع "المونيتور" الإخباري أن تنظيم داعش يستغل حالة التصعيد التي وقعت بين إسرائيل وإيران لتجديد نشاطه في سوريا؛ إذ تمكن من استعادة أجزاء من الطريق السريع الحيوي الذي يفصل بين مدينتي الرقة ودير الزور.

وتشهد المنطقة الشرقية من سوريا تصاعدًا مثيرًا للقلق في هجمات حرب العصابات والتفجيرات والغارات الليلية، التي يشنها تنظيم داعش ضد الجيش السوري وقوات سوريا الديمقراطية الكردية.

كما شهدت الأشهر الأربعة الماضية أكثر من 100 هجوم؛ ما أثار مخاوف من أن الجماعة الإرهابية تعيد تجميع صفوفها، وتصبح أكثر عدوانية في أنشطتها القتالية، بحسب الموقع.

ورأى التقرير أن تنظيم داعش يستخدم حاليًا بشكل تدريجي تكتيكات الكر والفر لإحداث آثار مدمّرة، كما يستغل التركيز الدولي على التوتر بين إيران وإسرائيل، والصراعات في أوكرانيا وغزة؛ لاستعادة السيطرة على البادية أو الصحراء السورية. 

تصاعد نشاط داعش

ووفق موقع "المونيتور"، فقد بقي التنظيم خاملا إلى حد كبير لسنوات في سوريا، خصوصا بعد اتحاد المنطقة لقمعه في عام 2017، لكن التمرد عاد إلى المشهد مرة أخرى وبكثافة.

وعلى مدى العامين الماضيين، نفذ تنظيم داعش 455 هجوما في العراق، فيما زعمت حكومة قوات سوريا الديمقراطية في المناطق الكردية في سوريا أن هناك زيادة بنسبة 40% في نشاط داعش، بدءًا من يناير 2024، وهي زيادة ملحوظة للمجموعة التي من المفترض أنه تم القضاء عليها.

أخبار ذات صلة
"نيويورك تايمز": نصف مجندي "داعش خرسان" من الطاجيك

وفي الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي، وقع ما لا يقل عن 135 هجومًا في منطقة البادية وحدها، وفي مارس وحده، نفذّ داعش ما لا يقل عن 69 هجومًا عبر المحافظات السورية؛ ما أسفر عن مقتل 84 جنديًا سوريًا و44 مدنيًا.

ونقل موقع "المونيتور" عن مصدر عسكري سوري، اشترط عدم الكشف عن هويته، قوله: "إن وباء داعش يعود للظهور بسرعة؛ إذ سقط مئات الضحايا في الأشهر الأخيرة، عسكريين ومدنيين، وحتى جامعو الكمأة البسطاء تمت مطاردتهم وقتلهم بدم بارد عن طريق الإعدام".

وأضاف المصدر: "من المستحيل السيطرة الكاملة على الصحراء، أو حتى مراقبتها بالنسبة لأي جيش"، فيما أشار الموقع إلى أن عناصر داعش غالباً ما يقيمون في مناطق غير مأهولة، وتوفّر الصحراء الملاذ الجغرافي المثالي لهم للاختباء في مساحاتها الشاسعة والهجوم ليلاً.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com