فرنسا: قطر صديقة وحليفة وسندعم الوساطة الكويتية

فرنسا: قطر صديقة وحليفة وسندعم الوساطة الكويتية

المصدر: الأناضول

ذكرت الرئاسة الفرنسية، اليوم الخميس، أن قطر، شأنها شأن جميع دول الخليج، بلد صديق وحليف، وأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يولي أهمية كبرى للتمسك بالحوار مع جميع شركائه دعما للوساطة الكويتية.

وأعلنت الرئاسة الفرنسية، في بيان لها، أن الرئيس ماكرون، سيلتقي غدًا الجمعة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الذي قرر زيارة باريس قبل توجهه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وأوضح البيان أن ”الاجتماع يهدف لبحث أزمة الخليج التي تحظى باهتمام خاص من رئيس الجمهورية، الذي يدعو بشكل دائم الى الحوار والاستقرار في المنطقة“.

ومن المتوقع أن يشكل الاجتماع أيضا فرصة لمناقشة مكافحة تمويل ”الإرهاب“ وسبل تعزيز التعاون بين البلدين، بحسب المصدر نفسه.

وأعلنت قطر، مطلع أيلول/سبتمبر الحالي، أنها ترغب في ”زيادة التعاون الاقتصادي“ مع فرنسا، معربة عن ”ارتياحها للتنسيق الأمني مع باريس“، وذلك على خلفية زيارة قام بها وزير الخارجية جان ايف لو دريان إلى الدوحة.

وتحاول قطر منذ ثلاثة أشهر التأكيد أن علاقاتها مع الدول الغربية ما تزال جيدة رغم الأزمة بينها وبين جيرانها في الخليج.

ويلتقي أمير قطر اليوم في تركيا الرئيس رجب طيب أردوغان، في أول زيارة خارجية منذ بداية الأزمة.

وتعصف بمنطقة الخليج أزمة بدأت في 5 يونيو/ حزيران الماضي إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بدعوى ”دعمها للإرهاب“، وهو ما تنفيه الدوحة بشدة.

وفرضت تلك الدول مقاطعة شملت إغلاق مجالاتها الجوية أمام الطيران القطري وكذلك الحدود البحرية والبرية، ما تسبب في إغلاق منافذ استيراد مهمة لقطر، البالغ عدد سكانها نحو 2.7 مليون نسمة يعتمدون بشكل أساسي على الواردات في تلبية معظم حاجياتهم الغذائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com