ولي عهد أبوظبي يبحث مع ترامب جهود حل الخلاف مع قطر

ولي عهد أبوظبي يبحث مع ترامب جهود حل الخلاف مع قطر

المصدر: فريق التحرير

بحث ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، الشيخ محمد بن زايد مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جهود حل الخلاف مع قطر والعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات ”وام“، اليوم الأربعاء، أن الجانبين بحثا ”العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات“.

وأضافت أن الاتصال تناول أيضا ”عددًا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والتشاور والتنسيق بشأن المستجدات في المنطقة“.

من جانبه، ذكر البيت الأبيض في بيان أن ترامب بحث مع محمد بن زايد ”جهود حل الخلاف المستمر مع قطر“، وأن ترامب أكد على ”أهمية وحدة شركاء الولايات المتحدة في المنطقة وحاجة جميع الدول إلى فعل المزيد لقطع التمويل عن الجماعات الإرهابية، وكشف زيف الأيدولوجية المتطرفة، وهزيمة الإرهاب”.

وفي وقت سابق أعربت الدول المقاطعة لقطر وهي: السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر،عن ”أسفها لعدم جدية الدوحة في اتخاذ خطوات لوقف دعم الإرهاب، الأمر الذي من شأنه التمهيد لحل الخلاف“.

وأشارت إلى أن ”الأزمة مع قطر ليست خلافاً خليجيًا فحسب، لكنها مع عديد من الدول العربية والإسلامية التي أعلنت موقفها من التدخلات القطرية ودعمها للإرهاب، ودول أخرى كثيرة في العالم أجمع لم تتمكن من إعلان موقفها بسبب التغلغل القطري في شأنها الداخلي، مما جعلها تخشى من عواقب ذلك، خاصة مع السوابق القطرية في دعم الانقلابات، واحتضان وتمويل الإرهاب والفكر المتطرف، وخطاب الكراهية”.

وثمنت الدول الأربع “موقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تأكيده الحازم على أن السبيل الوحيد لحل الأزمة هو ضرورة وقف دعم وتمويل الإرهاب، وعدم تفاؤله ه بحل الأزمة ما لم يتحقق ذلك”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com