بعد تحسن علاقة موسكو بالخليج.. وساطة روسية تلوح في الأفق بشأن الأزمة مع إيران

بعد تحسن علاقة موسكو بالخليج.. وساطة روسية تلوح في الأفق بشأن الأزمة مع إيران

المصدر: إرم نيوز

ألمح تقرير أمريكي إلى أن روسيا يمكن أن تستخدم علاقاتها المتنامية مع دول الخليج ،خاصة المملكة العربية السعودية، لإنهاء خلافات هذه الدول مع إيران في إطار الزيارة التي يقوم بها وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف للمنطقة.

وقال تقرير صادر عن معهد الشرق الأوسط، في واشنطن، إن ”زيارة لافروف للكويت والإمارات وقطر، تعكس بالفعل تحسن علاقات موسكو مع دول الخليج خاصة في أعقاب التنسيق بين الرياض وموسكو بشأن أسعار النفط“.

وبحسب التقرير، الذي نشر أمس الاثنين، فإن لافروف ”ليست لديه أي مقترحات محددة لإنهاء الأزمة الخليجية الحالية“.

وأشار التقرير الذي كتبه جيرالد فيرستين، سفير الولايات المتحدة السابق في اليمن ونائب وزير الخارجية السابق لشؤون الشرق الأدنى، إلى تصريحات لافروف الأخيرة في الكويت، بأن موسكو تدعم المبادرة الكويتية ولن تنافس أي جهة في جهود المصالحة.

واعتبر أن ”علاقات موسكو مع دول الخليج تستمر في التحسن على الرغم من دور روسيا في سوريا ودعمها لطموحات إيران في المنطقة“، مشيرًا إلى ”التصريحات السعودية الإيجابية بشأن تعاون موسكو في سوق النفط واهتمام الإمارات في إبرام اتفاقات دفاعية مع روسيا بما فيها الإنتاج المشترك لمقاتلة متطورة“.

وأضاف التقرير أنه ”على الرغم من أن موقف موسكو تجاه الأزمة الخليجية يتوافق مع الموقف الأمريكي، فإن توسيع المشاركة الروسية في الخليج ربما يعيق جهود واشنطن في التنسيق مع دول المنطقة“.

وختم قائلًا: ”قد يحدث ذلك بالفعل إذا ما كانت روسيا تستغل تنامي علاقاتها مع عواصم الخليج لدفعها لتغيير مواقفها تجاه إيران”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com