قطر تسلم صباح الأحمد ردها على مبادرة الكويت الثانية لحل الأزمة

قطر تسلم صباح الأحمد ردها على مبادرة الكويت الثانية لحل الأزمة

المصدر: فريق التحرير

سلم وزير خارجية قطر محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، اليوم الأربعاء، أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، رسالة من أمير قطر، توقع مراقبون أن تكون ردا من الدوحة على المبادرة الكويتية الأخيرة.

وتسربت لوسائل الإعلام خلال الأيام الأخيرة أنباء عن مبادرة كويتية ثانية، لحل الخلاف الخليجي العربي مع قطر، تقوم على أساس تكفل الكويت بضمان التزام الدوحة بعدم الإضرار بالدول الأخرى.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، أن ”آل ثاني“ سلّم الصباح رسالة خطية من أمير قطر ”تتعلق بالعلاقات الأخوية الطيبة بين البلدين والشعبين الشقيقين، وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية“.

ولم تذكر الوكالة مزيداً من التفاصيل حول الرسالة التي يتوقع مراقبون أنها تحمل ردا على رسالة سابقة من أمير الكويت للشيخ تميم.

ووفقا لتسريبات كويتية المباردة الكويتية الجديدة تتضمن تقديم “ضمانات” كويتية مشتركة مع الولايات المتحدة، في إطار مسعى جديد لحل أزمة قطر عبر حوار مباشر.

وكان وزير خارجية قطر قد وصل الكويت، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، في زيارة رسمية لم يعلن عنها مسبقاً.

وهذه هي الزيارة الأولى لوزير خارجية قطر، منذ إرسال أمير الكويت رسائل إلى قادة دول السعودية ومصر والإمارات والبحرين وعمان وقطر، في الأسبوع الأول من أغسطس/آب الجاري، قالت أوساط إعلاميةإنها تحمل مبادرة كويتية جديدة لحل الأزمة الخليجية.

ويقود أمير الكويت جهود وساطة لحل الأزمة الخليجية المتواصلة، منذ 5 يونيو الماضي، عندما قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر، بسبب دعمها للإرهاب، واتباعها سياسة تهدد أمن المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com