صحيفة: الوساطة الكويتية تحرز تقدما في أزمة قطر

صحيفة: الوساطة الكويتية تحرز تقدما في أزمة قطر

كثف الوسطاء الكويتيون خلال الأيام القليلة الماضية، من جهودهم الدبلوماسية الهادفة إلى إجراء محادثات مباشرة بين الدول المقاطعة وقطر لحل الأزمة المستمرة منذ أكثر من شهرين.

ونقلت صحيفة “ذا أراب ويكلي” اللندنية عن مصادر خليجية قولها إن هذه الوساطة “تحرز تقدما على ما يبدو”.

وقالت المصادر، التي اشترطت عدم الإفصاح عن هويتها، إن جهود الوساطة الكويتية تؤدي إلى إقناع  قطر بالموافقة على محادثات مباشرة  قبل رفع العقوبات، وهو شرط مسبق وضعه وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني.

وتقول الصحيفة إن المرونة القطرية جاءت نتيجة الجهود الدبلوماسية الكويتية.

وتؤكد المصادر أن السعودية والإمارات ومصر تشترط الحصول على ضمانات واضحة من قطر، وليس من الكويت والولايات المتحدة، كما تردد.

وكانت وزارة الخارجية المصرية قالت يوم الخميس الماضي إن الوزير سامح شكري أكد خلال اجتماع مع مبعوث وزير الخارجية الأمريكي لأزمة قطر، أن انفراج الأزمة مع الدولة الخليجية مرهون بامتثال الدوحة لمطالب مصر والسعودية والإمارات والبحرين.

وقطعت الدول الأربع العلاقات الدبلوماسية وروابط النقل مع قطر، في الخامس من يونيو حزيران، متهمة إياها بدعم الإرهاب والتقارب مع إيران، الأمر الذي تنفيه الدوحة.