أخبار

الكويت تسعى لإطلاق حوار مباشر بين الدول المقاطعة وقطر
تاريخ النشر: 08 أغسطس 2017 8:40 GMT
تاريخ التحديث: 08 أغسطس 2017 8:40 GMT

الكويت تسعى لإطلاق حوار مباشر بين الدول المقاطعة وقطر

تتزامن جولة الخالد والعبدالله مع قيام مبعوثين أمريكيين هما تيموثي لينديركينغ نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الخليج والجنرال المتقاعد أنتوني زيني بجولة في المنطقة بدءًا من الكويت

+A -A
المصدر: فريق التحرير

في إطار جهودها المكثفة لحل الأزمة الخليجية، تسعى الكويت المدعومة عربيًا وإقليميًا ودوليًا، لإطلاق حوار مباشر بين السعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة وقطر من جهة ثانية، عبر التركيز على إجراءات محددة تسهل بدء حوار مباشر بين جميع أطراف الأزمة، وعدم فتح الباب لثغرات يمكن أن تسهل التدخلات الإقليمية وفقًا لما ذكرت صحيفة ”الراي“ الكويتية.

وفي هذا السياق، زار مبعوثا أمير الكويت الشيخ صباح الخالد، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد العبدالله، أمس، السعودية ومصر، في إطار جولة في المنطقة تشمل أيضًا سلطنة عُمان والإمارات والبحرين.

وعقد الخالد والعبدالله، بعد ظهر أمس، لقاء مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، حيث سلمه مبعوث أمير الكويت رسالة خطية بخصوص الأزمة القطرية.

ومساء، توجه مبعوثا أمير الكويت إلى القاهرة، حيث اجتمعا مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وسلماه رسالة من الأمير أيضًا.

وسوف تستكمل جولة مبعوثا أمير الكويت اليوم بثلاث زيارات إلى سلطنة عُمان والإمارات والبحرين، حيث من المقرر أن يجتمع الخالد والعبدالله في مسقط مع الممثل الخاص لسلطان عُمان أسعد بن طارق آل سعيد، وفي دبي مع نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وفي المنامة مع العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وتتزامن جولة الخالد والعبدالله مع قيام مبعوثين أمريكيين، هما تيموثي لينديركينغ، نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الخليج، والجنرال المتقاعد أنتوني زيني، بجولة في المنطقة بدءًا من الكويت، وسط استمرار الدعم من قبل الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة لجهود الوساطة الكويتية.

وتأتي زيارة المبعوثين الأمريكيين إلى الكويت، في مستهل جولة لهما في المنطقة تشمل أيضًا السعودية وقطر والإمارات.

وأفادت مصادر دبلوماسية، أن المبعوثين سيحاولان الضغط على أطراف الأزمة الخليجية للجلوس على طاولة الحوار، كما سيلتقيان كبار المسؤولين الكويتيين لإطلاعهم على ما يحملان من أفكار جديدة في شأن الأزمة.

توجه أمريكي

وكان وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اعتبر ،الشهر الماضي، بعد نهاية جولته في المنطقة أن حمل الأطراف في أزمة قطر على الحوار المباشر سيكون خطوة مقبلة مهمة في حل الأزمة.

وقالت هيذر ناورت المتحدثة باسم الخارجية للصحافيين ”استنادًا إلى اجتماعاته يعتقد الوزير أن حمل الأطراف على الحوار المباشر سيكون خطوة مقبلة مهمة“.

وتابعت قولها ”نأمل أن توافق الأطراف على ذلك ،وسنواصل دعم أمير الكويت في جهود الوساطة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك