ما الذي كشفته ليلة ”تصريحات تميم“ العاصفة لوكالة الأنباء القطرية بشأن العلاقات الخليجية؟ – إرم نيوز‬‎

ما الذي كشفته ليلة ”تصريحات تميم“ العاصفة لوكالة الأنباء القطرية بشأن العلاقات الخليجية؟

ما الذي كشفته ليلة ”تصريحات تميم“ العاصفة لوكالة الأنباء القطرية بشأن العلاقات الخليجية؟

المصدر: أبوظبي - إرم نيوز

لايزال موقع وكالة الأنباء القطرية خارج الخدمة بعد ساعات من ليلة اشتعلت فيها مواقع التواصل الاجتماعي بالخليج والعالم العربي حول تصريحات مزعومة لأمير قطر الشيخ تمام بن حمد آل ثاني.

اقرأ أيضا: (قناة العربية في تقرير ناري: قطر صوت الجماعات المتشددة وتحكمها سياسة شد الحبل بين الأميرين الأب والابن ”فيديو“)

اقرأ أيضا: (السعودية تحجب موقع قناة الجزيرة وجميع وسائل الإعلام القطرية)

وقالت وسائل إعلام ومسؤولون قطريون إن هذه التصريحات المزعومة غير صحيحة، وإن موقع الوكالة تم اختراقه من قبل ”جهة مجهولة“.

إلا أن كثيرًا من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مازالوا يعبرون عن الدهشة والتساؤلات بشأن ما حدث للوكالة القطرية، إذ إن الاختراق المفترض شمل جميع حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

كما تناقل النشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي أيضا مقطع فيديو يظهر بث التصريح المزعوم على شريط الأخبار أسفل شاشة التلفزيون الرسمي القطري.

غير أن أكثر ما استوقف مصدرًا دبلوماسًيا خليجيًا تحدث لـ“إرم نيوز“ هو أن هذا التصريح حتى ولو كان غير صحيح، إلا أنه كشف للواجهة ما يمكن وصفه بأزمة خليجية صامتة وامتعاض لدى بعض دول الخليج شعبيًا ورسميًا من سياسات قطر في المنطقة.

وقال المصدر إن ردود الفعل الواسعة أظهرت حالة من عدم الرضا وانعدام الثقة بين دول خليجية وقطر، خصوصًا مع تباين الرؤى المستمر حول دور ما يوصف بالإعلام ”الإخونجي“ الذي تموله الدوحة.

ولا يخفي النشطاء الإماراتيون وبعضهم مسؤولون رسميون غضبهم من هذا ”الإعلام الإخونجي“ معتبرين أنه يجهد في محاولات التشويه والإساءة لبلادهم، بينما انتقد ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أخيرا ”الإعلام الإخونجي“ ووضعه في خانة الأعداء.

 ومعظم ما يوصف بـ ”الإعلام الإخونجي“ محظور في كل من السعودية والإمارات، لكن البلدين أضافا إلى قائمة الحجب موقع قناة الجزيرة ووسائل إعلام رسمية قطرية تزامنا مع تصريح الأمير تميم المزعوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com