ماذا يعني السفير الأمريكي بفتح مكتب دبلوماسي في عدن؟

ماذا يعني السفير الأمريكي بفتح مكتب دبلوماسي في عدن؟

المصدر: عدن - إرم نيوز

قالت وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“ إن السفير الأمريكي لدى اليمن ماثيو تولر أكد خلال لقائه اليوم محافظ محافظة عدن الجديد عبدالعزيز المفلحي ، اعتزام السفارة فتح مكتب لها في العاصمة المؤقتة عدن خلال الأيام القليلة القادمة.

ولم تتضح على الفور طبيعة المكتب الذي نسبت الوكالة للسفير الأمريكي عزم الولايات المتحدة فتحه في عدن،  في وقت تشهد فيه العاصمة المؤقتة، وبعض المحافظات المجاورة احتجاجات شعبية كبيرة رفضًا لقرارات الرئيس هادي إقالة المحافظ الزبيدي.

ويقول المحلل السياسي اليمني صلاح السقلدي في حديث خاص لـ“إرم نيوز“: ”إن صح ذلك الخبر فهو تطور جديد ومهم في الموقف الأمريكي تجاه الصراع باليمن على الأقل تجاه العاصمة عدن، مع أنني لا أفهم ماذا يعني فتح مكتب لسفارة ما، وليس قنصلية إلا اذا كان المقصود هو فتح مكتب معاملات سفر“.

وأضاف: أعتقد أن ذلك لو تم بالفعل فهو مجازفة أمنية أمريكية لم نعهدها بالسياسة الأمريكية التي يتملكها الرعب الأمني منذ سنوات، وفي اليمن بالذات التي تخوض فيه حرب شبه يومية ضد الجماعات ”الإرهابية“ مثل القاعدة.

وأبدى السقلدي تشكيكه في إقدام أمريكا على مثل هذه الخطوة وفي بلد ملتهب كاليمن تُعتبر واشنطن بعين الجماعات ”الإرهابية“ هدفًا مشروعًا، إلا أنه استدرك قائلًا: ”لا أستبعد ذلك كليًا، فجعبة الساسة ممتلئة دائمًا بالمفاجآت“.

من جانبه، قال الأكاديمي والباحث السياسي اليمني الدكتور حسين لقور في تصريح خاص لـ ”إرم نيوز“: ”إن الأمريكيين  دائمًا يحاولون تقديم رسائل عن أي تغيير كنوع من الاهتمام، ولكن الحقيقة أن ما يهمهم بالدرجة الأولى هو أمن موظفيهم“.

وأضاف أن أمريكا تقر اليوم بأن عدن أصبحت أكثر أمنًا بغض النظر عن مستوى الخدمات، و في نفس الوقت تسجيل موقف في ظروف الحالة التي تمر فيها عملية السلام وتشجيع للأطراف والدفع بها  لتأييد مبادرة السلام التي ما زالت على الطاولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة