قطر من وسيط إلى طرف وأثمان مالية وسياسية باهظة لقاء مختطفيها في العراق (فيديو إرم)

قطر من وسيط إلى طرف وأثمان مالية وسياسية باهظة لقاء مختطفيها في العراق (فيديو إرم)

المصدر: عبدو حليمة- إرم نيوز

بعد أن اعتادت قطر في السنوات الماضية على لعب دور الوسيط في عدد من قضايا تبادل المخطوفين والأسرى في لبنان وسوريا وغيرها، تجد اليوم نفسها طرفا في المفاوضات، إلا أن الثمن اليوم باهظ جدا في سوق السياسة.

26 قطريا من بينهم أفراد من العائلة الحاكمة أكملوا عاما ونصف العام  وهم مختطفون لدى ميليشيات شيعية عراقية، حيث كان الانطباع الأول بأن الابتزاز المالي هو هدف الخاطفين.

وبالفعل استنفرت الدوحة قنواتها الدبلوماسية والأمنية لفتح اتصالات مع الخاطفين عبر الوسطاء والسماسرة الذين كلفوا قطر حتى اليوم أكثر من مليار دولار.

وبسبب تشابك الملفات بين قطر وإيران والميليشيات التابعة لها، أخذت الأمور بعدا سياسيا مع اتساع أجندة بنود التفاوض، فطالب حزب الله قطر بالضغط على الفصائل الإسلامية وفصائل الجيش الحر في سوريا التي لها نفوذ عليها بالإفراج عن أسرى لديها من قيادات الحزب والكشف عن مصير آخرين وتسليم الجثث.

فيما اتجهت إيران للمطالبة باتفاق يتعلق ببلدتي كفريا والفوعة الشيعيتين والمحاصرتين من قبل المعارضة السورية وجبهة النصرة في إدلب، بينما كان الخاطفون يصرون على المكسب المادي أيضا وبمبالغ طائلة.

ولم تجد قطر على مايبدو منفذا غير الرضوخ لهذه المطالب بهدف الإفراج عن مواطنيها، خاصة وأن الحكومة العراقية اكتفت بحسب تصريحات لها أنها تلعب دور الوسيط فقط بين الميليشيات الشيعية والدوحة في مشهد يبين كيف أن هذه الحكومة هامش غير مؤثر في أجندة مصالح طهران التي تعتمد بشكل كلي على الميليشيات.

https://www.youtube.com/watch?v=RItOeaVSVbk

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة