الإمارات.. شرطة الشارقة تفكك عصابة السرقة التي عطلت شبكة الاتصالات

الإمارات.. شرطة الشارقة تفكك عصابة السرقة التي عطلت شبكة الاتصالات

المصدر: الشارقة - إرم نيوز

كشفت شرطة الشارقة  في دولة الإمارات العربية المتحدة عن شبكة من المتورطين بسرقة مجموعة ضخمة من بطاريات تعويض الطاقة والكوابل العائدة لشركات الاتصالات بالدولة إلى جانب بعض المتعاونين معهم في شراء وبيع المسروقات.

وقال الرائد عبدالله المليح رئيس قسم التحريات والمباحث الجنائية بإدارة شرطة المنطقة الوسطى بالشارقة إن مجموعة كبيرة من البلاغات كانت قد وردت إلى شرطة المنطقة من شركات الاتصالات بالدولة والتي تفيد بتعرض بطاريات تعويض الطاقة إلى السرقة من قبل مجهولين.

وبحسبه، تم تشكيل فريق أمني من قسم التحريات والمباحث الجنائية لمتابعة البلاغات المشار إليها والبحث عن مرتكبي هذه الجرائم، وبالبحث والتحري توصل الفريق إلى بعض المعلومات التي أشارت لوجود كمية من البطاريات المسروقة في أحد محلات تجارة الخردة المعدنية الواقع بمدينة الذيد.

وأضاف ”وبعد استيفاء الإجراءات القانونية والانتقال إلى المحل المذكور تم ضبط عدد من البطاريات معروضة للبيع بأحد أقسام المحل“.

وأكد أنه عند سؤال صاحب المستودع أفاد بأن البطاريات تعود لشخص من الجنسية البنغالية يستأجر الجزء الذي عثر فيه على البطاريات مع شريك آخر من الجنسية الباكستانية.

وأوضح المليح أنه بعد جلب المذكورين لإدارة شرطة المنطقة الوسطى والتحقيق معهما تكشفت بعض المعلومات التي قادت إلى ضبط مجموعة أخرى من المتعاملين معهما والذي تبين أن من بينهم مشغل كمبيوتر ومساعد مركب شبكات وكلاهما من الجنسية الباكستانية ويعملان لدى إحدى شركات نظم الاتصالات التي تتعاقد مع شركات الاتصالات بالدولة للقيام ببعض عملياتها الميدانية حيث استغل المذكوران معرفتهما بمواقع محطات التقوية وحيازتهما لمفاتيح المحطات المذكورة.

 ووفقا لملابسات القضية، قام المذكوران بسرقة بطاريات تعويض الطاقة وإعادة بيعها لمحلات تجارة الخردة المعدنية.

وبناء على اعترافات المذكورين فقد تم توقيفهم وإحالتهم إلى النيابة العامة بالشارقة.

وكانت عملية السرقة طالت أكثر من ثلاثين موقعا لمحطات تقوية الاتصالات اللاسلكية ما أثر سلبا على شبكة الهاتف وخدمات الاتصالات في العديد من المناطق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com