صندوق النقد الدولي: الاقتصاد الإماراتي قادر على التكيف مع أسعار النفط الجديدة

صندوق النقد الدولي: الاقتصاد الإماراتي قادر على التكيف مع أسعار النفط الجديدة

المصدر: دبي - إرم نيوز

أكدت مدير صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد الاثنين، على أن بنية الاقتصاد الإماراتي القوية، ساعدت البلاد على التكيف مع بيئة أسعار النفط الجديدة.

وقالت لاغارد خلال حضورها جلسة مغلقة مع وزارة المالية، ومكتب رئاسة مجلس الوزراء الإماراتي إن ”الإمارات ستتمكن من المحافظة على مستوى أدائها الناجح في المستقبل، مع استمرارها في تنفيذ الإصلاحات الهيكلية لزيادة تنويع الاقتصاد، وتحسين مناخ الأعمال مع تعزيز الموارد العامة وتقوية المؤسسات العامة.

واتخذت غالبية الدول الخليجية بما فيها الإمارات، حزمة إجراءات غير مسبوقة لخفض الدعم عن مواد أساسية، بينها الوقود والكهرباء والمياه لسد العجز في موازناتها، وخفض الإنفاق في مواجهة تراجع المداخيل النفطية.

وتراجعت أسعار النفط الخام بنسبة إلى 56 دولاراً للبرميل، نزولاً من 120 دولاراً منتصف 2014؛ ما دفع دول الخليج لتنفيذ برامج تقشف وخفض للمشاريع القائمة والمقترحة، وفرض ضرائب جديدة، ورفع الدعم عن عديد السلع والخدمات.

ووفي بيان صحفي صدر عنها الاثنين، أكدت لاغارد على أن ”الاقتصاد المتنوع هو الأكثر قدرة على تشجيع النمو الاقتصادي القوي، وخلق فرص العمل عندما تضيق أوضاع المالية العامة“.

وكان وزير الاقتصاد الإماراتي سلطان المنصوري، توقع منتصف كانون الثاني/يناير الماضي، أن تحقق الإمارات نمواً اقتصادياً يبلغ 3% على الأقل في العام 2017.

من جانبه، قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون المالية عبيد حميد الطاير ”شكل التراجع في أسعار النفط في دولة الإمارات فرصة هامة، لإعادة هيكلة الاقتصاد وتعزيز سياسات التنويع الاقتصادي“.

وأضاف  الطاير بأن ”مساهمة القطاع النفطي في الناتج المحلي الإجمالي لا تتجاوز 30%، مع توسيع القاعدة الإنتاجية وتعزيز الاعتماد على القطاعات غير النفطية، من خلال الاستثمار في البنى التحتية وزيادة حجم القطاع الصناعي ودعم التجارة الخارجية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com