هل نجحت المرأة السعودية بالانضمام إلى كوادر الخطوط السعودية للطيران؟ – إرم نيوز‬‎

هل نجحت المرأة السعودية بالانضمام إلى كوادر الخطوط السعودية للطيران؟

هل نجحت المرأة السعودية بالانضمام إلى كوادر الخطوط السعودية للطيران؟

يثير انخراط المرأة في سوق العمل، خاصة في قطاع الطيران؛ سواء كمضيفة أو موظفة في صالات المطارات، الكثير من الجدل في الأوساط السعودية المحافظة.

ويبدو أن النظرة النمطية للمرأة تخللها الكثير من التغيير في الآونة الأخيرة، بعد عمل فتيات سعوديات في مجالات عدة منها ”موظفات استقبال، وموظفات المبيعات في منافذ البيع التابعة للمطارات، أو في خدمات الصالة“.

تفاؤل

وعبر الكاتب السعودي، حمود أبو طالب، اليوم الأربعاء، عن تفاؤله بدخول السعوديات في قطاع خدمات المطارات، معتبرًا أن ”الملمح المشرق للفتاة السعودية المتحضرة الواعية المهذبة المؤدبة والمهنية أيضًا في مكان كهذا يتطلب مهارات ومواصفات دقيقة في التعامل مع عدد هائل من المسافرين المختلفين في العادات والاحتياجات“.

ونقل الكاتب، في مقال حمل عنوان ”فارسات الفرسان“، عن إحدى المشرفات في الصالة الجديدة لمطار الملك عبد العزيز آل سعود في جدة، ”أنهن يقابلن كل الاحترام والتقدير والتشجيع، عدا قلة قليلة جدًا قدمت لهن بعض النصائح، ومنها البحث عن عمل غير هذا، وجهة نظر نقابلها بالاحترام طالما لم تتجاوز حد النصح وبأسلوب مهذب“.

تغير النظرة السائدة

ويقول الكاتب ”في طريقي إلى البوابة، وبعد مشاهدتي لفتيات يقفن بثقة واعتداد في قسم المبيعات، أعاد هذا الموقف إلى ذاكرتي مقالًا قديما طالبت فيه بضم الفتاة السعودية إلى كوادر الخطوط السعودية في الأماكن المناسبة ومنها مثل هذا المكان“.

وأضاف أن مطالباته حينها ”أثارت الكثير من الانتقادات“، مؤكدًا  أن ”دخول السعوديات مجال العمل في المطارات أصبح واقعًا، وأن مجتمعنا ليس كله شياطين تبحث عن الغوايات والخطايا، مجتمع بشري كغيره وعلينا أن نقدم حسن الظن به، والشاذ سوف يعاقبه القانون ويلفظه المجتمع“.

تقديم خدمات أرضية

وكانت عدد من الشركات المشغلة للصالات في مطارات المملكة، قررت نهاية العام الماضي، ”تعيين سعوديات للعمل في الخدمات الأرضية لديها“.

وسبق أن نفى المتحدث الرسمي لهيئة الطيران المدني، عبد الله الخريف، وجود نظام يمنع عمل المرأة في المطار بالنسبة لهيئة الطيران، مشيرًا إلى أن ”هذا يعود لوزارة العمل والمطارات والشركات التي تدير الخدمات الأرضية حول آلية التوظيف واشتراطاتها على الموظفات، سواء في طريقة تنظيم العمل أو الملبس وغيرها“.

ودخلت المرأة السعودية مجال العمل في المطارات منذ العام 2014، عندما دشّن محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد الكاونترات النسائية في قسم الجوازات في مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، وفي عدد من مطارات المملكة أيضًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com