محكمة عُمانية تلغي أمرًا بإغلاق صحيفة الزمن وتخفض أحكام السجن بحق صحفييها‎

محكمة عُمانية تلغي أمرًا بإغلاق صحيفة الزمن وتخفض أحكام السجن بحق صحفييها‎

المصدر: مسقط - إرم نيوز

ألغت محكمة استئناف عُمانية، اليوم الإثنين، أمرًا بإغلاق صحيفة كانت قد نشرت تقارير عن فساد داخل السلك القضائي.

وقالت وسائل إعلام عُمانية، إن محكمة استئناف في مسقط، ألغت الحكم على أحد الصحفيين الذي حكم عليه في سبتمبر/ أيلول بالسجن لمدة عام، وخفضت الأحكام على إبراهيم المعمري مؤسس صحيفة الزمن ورئيس تحريرها وعلى نائبه ومدير التحرير يوسف الحاج إلى ستة أشهر وسنة على التوالي من ثلاث سنوات لكل منهما.

وخفضت الغرامة المفروضة على الاثنين كذلك إلى ألف ريال (2598 دولارًا) لكل منهما من ثلاثة آلاف ريال.

وقبل خمس سنوات، أغلقت محكمة الصحيفة لمدة شهر وحكمت على المعمري وأحد الصحفيين بالسجن خمسة أشهر مع وقف التنفيذ بتهمة إهانة وزير العدل ومسؤولين آخرين.

وغطت صحيفة الزمن الخاصة، عدة قضايا فساد في العام 2014 أدين فيها عدد من مديري الشركات.

وقالت المحكمة الابتدائية في سبتمبر/ أيلول، إن الصحيفة تقوض هيبة الدولة وتضر بالنظام العام، وأمرت بإغلاقها إلى أجل غير مسمى وسجن ثلاثة من صحفييها بعد نشرها سلسلة تقارير في العام 2016 عن مزاعم فساد داخل القضاء.

وقالت منظمة العفو الدولية في ذلك الوقت، إنه يبدو أن الصحيفة تعاقب ”على عمل صحفي مشروع“.

وأغلقت الصحيفة لأول مرة بأمر إداري من وزارة الإعلام صدر في أغسطس/ آب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com