بنك “الخليج الدولي” يطلب مقترحات بشأن إصدار سندات بالدولار

بنك “الخليج الدولي” يطلب مقترحات بشأن إصدار سندات بالدولار

طلب بنك الخليج الدولي البحريني، اليوم الاثنين، من بنوك أخرى، تقديم مقترحات لترتيب إصدار محتمل لسندات مقومة بالدولار، وفق مصادر مصرفية مطلعة.

وأضاف المصرفيون أن “طلب تقديم المقترحات جرى إرساله قبل بضعة أيام، وأنه لم يتم منح تفويض في هذا الشأن بعد”. ولم يستجب بنك الخليج الدولي ومقره البحرين على الفور لطلبات للتعقيب.

وقال المصرفيون ومستثمرون مقرهم في دبي، إنه من المرجح إصدار السندات الجديدة أوائل العام المقبل، مشيرين إلى أنه “ما لم تكن وثائق الإصدار الجديد جاهزة في الوقت الحالي فإن هناك وقتا قليلا متبقيا لطرح إصدار جديد للسندات في أسواق الدين بالشرق الأوسط قبل نهاية العام”.

ولدى بنك الخليج الدولي سندات دولية بقيمة 500 مليون دولار تستحق في ديسمبر/ كانون الأول 2017. ويبلغ عائد تلك السندات الصادرة في ديسمبر/ كانون الأول 2012 بتسعير يبلغ 165 نقطة أساس فوق متوسط أسعار مقايضة الفائدة الثابتة والمتغيرة وبعائد 2.4 % وقت الإصدار 2.355 % اليوم، وفقاً لبيانات تومسون رويترز.

وكانت بنوك “باركليز” و”جي.آي.بي كابيتال” وبنك أبوظبي الوطني و”سوسيتيه جنرال” و”ستاندرد تشارترد” هي البنوك المسؤولة عن بيع تلك السندات.

ويقدم بنك الخليج الدولي -المملوك بنسبة 97.22% لصندوق الاستثمارات العامة السعودي- خدمات مصرفية تقليدية وإسلامية للأفراد والشركات على السواء. ويحظي البنك بتصنيف عند درجة “Baa1” من قبل “موديز” وعند “-A” من قبل “فيتش”.

وإضافة إلى الدين القائم المقوم بالدولار، أصدر البنك في وقت سابق هذا العام، سندات بقيمة ملياري ريال (533 مليون دولار) لأجل خمس سنوات، بعائد متغير، وذلك عقب بيعه سندات بقيمة ملياري ريال بعائد متغير في 2014 يستحق أجلها في 2019.