ردًّا على مؤتمر غروزني.. مؤتمر إسلاميٌّ بالكويت يحصُر أهل السنة بالسلفية (صور)

ردًّا على مؤتمر غروزني.. مؤتمر إسلاميٌّ بالكويت يحصُر أهل السنة بالسلفية (صور)

اختتم يوم أمس بالعاصمة الكويتية مؤتمر إسلامي بعنوان “المفهوم الصحيح لأهل السنة والجماعة” بحضور مشاركين من خمس وعشرين دولة من مختلف دول العالم الإسلامي.

ويأتي المؤتمر ردّا على مؤتمر غروزني الذي أقيم أخيرًا في العاصمة الشيشانية، قال السلفيون إنه تم إقصاؤهم فيه من مذهب أهل السنة، فيما شدّد المؤتمرون في الكويت على أن أهل السنة والجماعة هم السلفية فقط.

وحرص البيان الختامي للمؤتمر على حصر مفهوم أهل السنة والجماعة في المنتمين للفكر السلفي، مستبعدين صحة التقسيمات الشائعة للسلفية إلى سلفية جهادية، وسلفية علمية.

وحذّر البيان مما تقوم به بعض الفرق من أعمال “إرهابية” مستنكرين نسبتها للسلفية، مؤكدين براءتها منها، في إشارة إلى تنظيم داعش الذي يدّعي البعض انتماءه للفكر السلفي الوهّابي.

وحذّر المؤتمر من الخروج على الحكام، مؤكدا أن الثورات والدعوة إليها لا تجوز في شرع الله، كما ندّد في الوقت نفسه بعمليات جماعة الحوثي وخاصة استهدافه لمكة أخيرًا بصاروخ أطلق من الأراضي اليمنية.

وأكّد البيان دعمه لقوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، مؤكدا مؤازرته في عملياته ضد الحوثيّين وحلفائهم من قوات الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.

ونظّم المؤتمر الذي انعقد لمدة يوم واحد فريق “ربانيّون” التطوعي ذو الخلفية السلفية، وترأسه الشيخ أحمدُّ ولد لمرابط مفتي موريتانيا.