الإمارات تصدر أحكامًا بالسجن ضد خلية تجسس تابعة لحزب الله

الإمارات تصدر أحكامًا بالسجن ضد خلية تجسس تابعة لحزب الله

أصدرت دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا بأبوظبي، اليوم الإثنين، أحكامًا تتراوح بين السجن 10 سنوات والمؤبد عن التهم المسندة للمتهمين السبعة في قضية تنظيم “حزب الله”.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات “وام” أن المحكمة قضت بمعاقبة المتهم ” ح .ع .ص” إماراتي الجنسية بالسجن المؤبد عن التهم المسندة إليه، وبمعاقبة المتهمة ” ف .ا .ح” مصرية الجنسية بالسجن 10 سنوات عن التهم المسندة لها وإبعادها عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة.

وقضت المحكمة أيضًا بمعاقبة المتهم “م .س .س ” إماراتي الجنسية بالسجن 10 سنوات وبمعاقبة المتهمين “ص .ص .ع “عراقي الجنسية و”ا .ع .م ” لبناني الجنسية بالسجن 15 سنة والإبعاد عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة، إلى جانب معاقبة المتهميْن اللبنانييْن “ع .هـ .ع ” و “ع .ح .ا ” بالسجن المؤبد وإبعادهما عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة.

وأفادت الوكالة بأن المحكمة أمرت بمصادرة المضبوطات العائدة للمتهمين والمتعلقة بالجرائم المسندة، لافتة إلى أن الأحكام صدرت بعد إحاطة المحكمة لواقع الدعوى وما حصلّته من الأوراق والمستندات وما تمّ فيها من تحقيقات وما دار بشأنها في الجلسات، واستمعت لأقوال المتهمين ودفاعهم ومرافعة النيابة العامة.

ووجهت للمتهمين العديد من التهم من بينها تسليم معلومات خاصة بدائرة حكومية محظور نشرها لتنظيم “حزب الله” اللبناني، ولمصلحة دولة أجنبية، وتصوير دوائر حكومية خلافًا للحظر، ومعلومات اقتصادية تتعلق بإنتاج إحدى إمارات الدولة من النفط وخرائط تبين مواقع حقول البترول والغاز إضافة إلى تهمة إنشاء وإدارة مجموعة ذات صفة دولية تابعة للحزب دون ترخيص من الحكومة.