سلطنة عُمان تنفي ما ورد في تقرير لرويترز عن تهريب السلاح الإيراني للحوثيين

سلطنة عُمان تنفي ما ورد في تقرير لرويترز عن تهريب السلاح الإيراني للحوثيين

نفت سلطنة عمان ما ذكرته وكالة ”رويترز“ قبل قليل في تقرير موسع زعم تصاعد إمدادات السلاح الإيراني للحوثيين عبر اراضي السلطنة.

وقالت وزارة الخارجية العمانية في بيان أوردته على  موقعها الالكتروني: ”ردا على الخبر الصحفي الذي نشرته وكالة رويتز للأنباء حول تهريب أسلحة إلى الجمهورية اليمنية عبر الأراضي العمانية ، تود وزارة الخارجية التوضيح بأن ما ورد في ذلك الخبر ليس له أساس من الصحة.“

وأضافت : ”ليس هناك أية أسلحة تمر عبر أراضي السلطنة ، وإن مثل هذه المسائل قد تمت مناقشتها مع عدد من دول التحالف العربي والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وتم تفنيدها والتأكد من عدم صحتها.“

وتابعت: ”هذا إضافة إلى أن السواحل اليمنية القريبة من السواحل العمانية لا تقع تحت نطاق أي سلطة حكومية في الجمهورية اليمنية لذا فإن تلك السواحل متاحة لاستخدام تجار السلاح .“

وزعمت ”رويترز“ في وقت سابق نقلا عن مسؤولين أمريكيين وغربيين وإيرانيين أن ”إيران صعّدت عمليات نقل السلاح للحوثيين الذين يقاتلون الحكومة المدعومة من السعودية في اليمن وذلك في تطور يهدد بإطالة أمد الحرب التي بدأت قبل 19 شهرا واستفحالها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com