غرق طالبتين قطريتين في مسبح يفتح الباب على سلامة مرافق الجامعات

غرق طالبتين قطريتين في مسبح يفتح الباب على سلامة مرافق الجامعات

المصدر: خاص - إرم نيوز

لقيت طالبتان قطريتان، أمس الاثنين، مصرعهما غرقًا في مسبح مخصص لسكن طالبات جامعة قطر.

ونعى المجلس التمثيلي الطلابي في جامعة قطر الطالبتين نورة الهيدوس وريم الكلباني، دون أن يذكر تفاصيل وفاتهما.

وقال في تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ إنه ”ينعى ببالغ الحزن والأسى وفاة المغفور لهما الطالبتين نورة الهيدوس وريم الكلباني ونسأل الله لذويهما الصبر والسلوان“.

لكن مصادر لـ“بوابة الشرق“ القطرية، قالت إن الطالبة نورة كانت تحاول إنقاذ صديقتها ريم فغرقت معها.

بدوره، نعى رئيس جامعة قطر الدكتور حسن الدرهم الطالبتين، وقال في تغريدة عبر حسابه ”تويتر“: ”فجعنا البارحة بنبأ وفاة الطالبتين نورة الهيدوس وريم الكلباني أسأل الله أن يرحمهما ويغفر لهما وأن يلهم عائلتيهما الصبر والسلوان“.

وكانت جامعة قطر قد ذكرت في وقت سابق أنها تتابع مع الجهات المختصة التحقيقات حول الحادث أولًا بأول، للوقوف على ملابساته وأسبابه.

وأثارت حادثة غرق الطالبتين تعاطفًا كبيرًا بين القطريين، حيث تصدر هاشتاغ #نوره_الهيدوس، تويتر قطر.

ودعا كثير من المغردين للطالبتين بالمغفرة والرحمة، حيث قالت ”بدرية“: ”اللهم إني أسالك أن ترحمهما رحمة واسعة وان تتغمدهما برحمتك اللهم إني أسالك أن تقيهما عذابك يوم تبعث العباد“.

وعلقت ”جوج“ بأسى: ”ربي عوض شبابهما في الجنة وعطر مرقدهما من ريح الجنة وبرد عليهما من نسائم الجنة ونور عليهما ظلمة قبرهما من نور الجنة“.

من جهة أخرى، استنكر مغردون غياب دور الرقابة والأمن في الجامعة، حيث علق ”نايف اللطيفي“ على الواقعة: ”لاحول ولاقوة إلا بالله الله يرحمهما ويصبر أهاليهما وين دور الجامعة على المسبح! كيف يفتح المسبح دون رقابة“.

وأيد ”عيسى المري“: ”الموت قضاء وقدر بس الإهمال موجود، لازم تصير مصيبة عشان نقوم بالرقابة ونأخذ الاحتياطات؟“.

وتساءل العديد من رواد موقع ”تويتر“ عن دور المراقبات في الجامعة، ومدى سلامة وأمان السكن الحالي للطالبات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com