الكشف عن تورط وزير يمني في فضيحة تهريب مشتقات نفطية بالمكلا

الكشف عن تورط وزير يمني في فضيحة تهريب مشتقات نفطية بالمكلا

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

كشفت وثيقة نشرتها قيادة المنطقة العسكرية الثانية بالمكلا، تورط وزير النقل اليمني مراد الحالمي في فضيحة شحنة سفينة الغاز المهربة بشبوة، التي تم الكشف عنها قبل أيام.

وذكرت الوثيقة التي نشرتها صحيفة يمنية، أن شحنة الغاز المهربة، أوقفتها المقاومة الجنوبية ببلحاف، وتمت بتصريح رسمي صادر عن مكتب وزير النقل اليمني مراد الحالمي بالسفارة اليمنية بالرياض، وذلك في أكبر فضيحة من نوعها قد تطال وزارة النقل ووزيرها.

ونشرت قيادة المنطقة العسكرية، أمس الثلاثاء، بياناً أكدت فيه أنها قامت بسحب السفينة إلى المكلا، وباشرت التحقيق في الواقعة مع أحد مالكي السفينة، وفقاً لموقع ”عدن الغد“.

وأفاد البيان، بأن طاقم السفينة كان يحمل تصريح مرور من قبل مكتب وزارة النقل بالسفارة اليمنية بالرياض، وعلى ضوء هذا التصريح تحركت السفينة من بلد المنشأ صوب ميناء التهريب بمنطقة ”بير علي“ بمحافظة شبوة والمعروف بميناء البيضاء.

ويحتّم القانون إصدار تصريح للشحنة لكي يتم تفريغها بأحد الموانئ الرسمية المتعارف عليها ودفع الضريبة الخاصة بالدولة، لكي تكون العملية رسمية وشرعية وسليمة.

وكانت وثائق رسمية يمنية، سربتها صحيفة محلية، قد كشفت تورط قائد المنطقة العسكرية الثانية بالمكلا اللواء فرج البحسني، في تقديم  تسهيلات لعمليات تهريب مشتقات نفطية عبر ميناء خاص لأعمال التهريب.

وأوضحت الوثائق، أن اللواء البحسني طلب من قيادة المقاومة الجنوبية، السماح بدخول سفينة تحمل كميات من الغاز المنزلي للتفريغ في ميناء خاص بميناء البيضاء.

وحمل بيان المنطقة العسكرية الثانية، تأكيداً ضمنياً بأن محافظ حضرموت ومعاونين له، باتوا يحتكرون تجارة استيراد الغاز في حضرموت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com