ضاحي خلفان يشكك بصحة ”النفيسي“ العقلية عقب لقائه التلفزيوني – إرم نيوز‬‎

ضاحي خلفان يشكك بصحة ”النفيسي“ العقلية عقب لقائه التلفزيوني

ضاحي خلفان يشكك بصحة ”النفيسي“ العقلية عقب لقائه التلفزيوني

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

شكك نائب قائد شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان تميم، بصحة أكاديمي كويتي محسوب على جماعة الإخوان المسلمين المحظورة في الإمارات، بعد لقاء تلفزيوني اتهم فيه الدولة الخليجية بدعم الانقلاب الفاشل الذي شهدته تركيا منتصف يوليو/تموز من دون أدلة.

وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات، أنور قرقاش، قد رد على مقابلة أستاذ العلوم السياسية الكويتي، عبدالله النفيسي، على قناة “ TRT“ التركية، والتي تحدث خلالها عن تورط القيادي المفصول بحركة فتح الفلسطينية محمد دحلان في انقلاب تركيا بدعم من الإمارات.

لكن قائد شرطة دبي السابق اختار الرد أيضاً بصفة غير رسمية على النفيسي، عارضاً مبلغاً مالياً كبيراً عليه إذا ثبتت صحته العقلية بعد اختبار يخضع له بهذا الشأن.

وقال خلفان في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي في موقع ”تويتر“ ”إذا وافق الدكتور عبدالله النفيسي على اختبار أجريه عليه لتأكيد ما إذا كان مريضا نفسيا من عدمه…إذا طلع صاحي له عند ضاحي نصف مليون درهم“.

وأضاف خلفان في تغريدة ثانية ”على أي حال عندي خبير عالمي في تحليل الشخصية من خلال قراءة لغة الجسد سأطلب منه تحليل شخصية الدكتور عبدالله النفيسي .. إذا كانت طيبه بننشرها، إذا كانت غير ذلك بناخذ موافقته يقبل ننشرها والا لا“.

وكان الوزير الإماراتي قرقاش قد قال في سلسلة تغريدات له على حسابه الرسمي في موقع ”تويتر“ ”النفيسي في TRT العربية لا جديد، دحلان وأموال وهمية وكتاب صدر قبل47 عام، بروباغاندا ضد الإمارات من إخواني في قناة إخوانية مصدره نشرة إخوانية“.

وأضاف قرقاش في تغريدة أخرى ”أستغرب كيف يتحدث شخص (أكاديمي) عن موضوع دقيق دون معلومات محددة أو تحليل عقلاني، هل هي عقدة شخصية محددة ضد الإمارات؟ أم موقف حزبي واجب؟“.

وتابع ”إستغربت سطحية التحليل وتكرار قصص الميدل إيست أي الإخوانية الهوى، ولم أستغرب المقابلة لأنها ضمن نمط تحرك الإخوان، نشر الكذبة وتأييدها“.

وكان المحلل السياسي الكويتي النفيسي، قد قال إن دحلان حول مبالغ فلكية إلى تاجر فلسطيني في الولايات المتحدة، ليحولها بدوره إلى حساب الداعية التركي فتح الله غولن في بنسلفانيا“.

وكان موقع ”ميدل ايست آي“ البريطاني قد تحدث في تقرير له قبل يومين عن تورط محمد دحلان بدعم إماراتي في توفير دعم مالي وإعلامي لجماعة فتح الله غولن التي تتهمها أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب.

ونفت الإمارات بشكل رسمي تلك الأنباء واتهمت الموقع البريطاني بنشر معلومات كاذبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com