الكويت تحذر مواطنيها المسافرين بالصيف من مشاكل الزواج بأجنبيات والنصب في العقار

الكويت تحذر مواطنيها المسافرين بالصيف من مشاكل الزواج بأجنبيات والنصب في العقار

المصدر: الكويت – إرم نيوز

حذّرت وزارة الخارجية الكويتية  المواطنين الكويتيين  المسافرين للسياحة في الصيف من  تشويه  صورة  دولتهم  بعدم الالتزام بالقوانين في دول الوجهة  أو العبث بممتلكاتها العامة ، واصفة  هذه التصرفات بأنها تعرضهم للمساءلة القانونية هناك، و للإجراءات العقابية  من طرف  السفارة الكويتية والتي قد تصل إلى منع المخالف من السفر، عبر سحب جوازه بالتنسيق مع الجهات المختصة في البلاد

مشاكل الزواج من أجنبية

 وحذر مساعد وزير الخارجية الكويتية  للشؤون القنصلية، سامي الحمد من المشاكل التي يتعرض لها الكويتي الذي يتزوج من أجنبية في الخارج دون الحصول على موافقة لجنة الزواج في الخارج، لافتا إلى أن هذا الزواج لا بد أن يتم من خلال آلية معينة تتمثل بتقديم طلب إلى لجنة الزواج في الخارج ومقرها وزارة العدل لتعمل على دراسة حالته ومدى استحقاقه لهذا الزواج من عدمه، مبينا أن هدف الآلية هو الحد من هذا الزواج استنادًا إلى الحق الإداري للدولة للحد من دخول الأجانب والحفاظ على التركيبة السكانية وتماسك الأسرة الكويتية.
وأكد  في تصريحات صحفية أن المواطن بإمكانه الزواج من أجنبية داخل البلاد، لكن زواجه منها في الخارج دون موافقة اللجنة سيدخله بمشاكل كثيرة منها، عدم الاعتراف بعقد الزواج الخارجي، وعدم المصادقة عليه من قبل سفاراتنا ورفض تسجيل الأولاد، مضيفا أن عددًا كبيرًا من المواطنين يقعون جراء هذا الزواج ضحية عمليات النصب والمساءلة القانونية المتعلقة بالانفصال التي تجبر الزوج على اقتسام ثرواته مناصفة مع الزوجة، كذلك نسب الطفل إلى والدته في بعض الدول، مبينا أن الزواج بالخارج دون موافقة يشمل كل الجنسيات العربية والأجنبية باستثناء دول مجلس التعاون الخليجي.

مشاكل اصطحاب «الخدم»
وحذر الحمد من المشاكل التي قد تنتج عن اصطحاب الخدم خلال السفر، باستثناء الحالات القصوى كالحالات المرضية أو الإعاقة، لافتا إلى أن المشاكل التي تتم مواجهتها سنويا نتيجة اصطحاب الخدم كثيرة من أبرزها، هروب الخدم في الخارج وتعرض المواطنين للمساءلة القانونية بسبب الاحتفاظ بجوازات سفرهم، مبينا أن الكثير من سفارات الدول المعتمدة لدى الكويت بدأت بالامتناع عن منح التأشيرة للخدم خاصة بعد اكتشاف المئات منهم طلبوا اللجوء في دول استقروا فيها.
وطالب بضرورة التأكد من جهة البيع خلال عمليات شراء العقارات في الخارج، تجنبا لعمليات النصب، خاصة العقارات التي تباع على الخريطة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة