التحالف يؤكد التزام قواته بحماية المدنيين في اليمن

التحالف يؤكد التزام قواته بحماية المدنيين في اليمن

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

أكدت قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن أن قوات التحالف حريصة على التقيد بقواعد القانون الدولي الإنساني المدني لحقوق الإنسان في جميع عملياتها العسكرية في اليمن وذلك التزاماً منها بحماية المدنيين وتجنيبهم آثار الصراع.

وقالت القيادة، في بيان لها، اليوم الخميس، إن ”تدخل قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن جاء انطلاقاً من مسؤوليات دول تحالف دعم الشرعية في اليمن تجاه الشعب اليمني وحكومته الشرعية إزاء الأعمال العدوانية والاعتداءات العسكرية التي قامت بها ميلشيات الحوثي وصالح في الأراضي اليمنية“.

وأضافت أن التدخل جاء استناداً إلى مبدأ الدفاع عن النفس وبطلب مباشر من الرئيس اليمني الشرعي تحقيقاً للسلم ولضمان أمن واستقرار الجمهورية اليمنية وسلامة شعبها وأمن الدول المجاورة.

وبينت أن قوات التحالف عمدت إلى دعم الشرعية على وضع محددات وقيود صارمة تمت بلورتها على شكل قواعد اشتباك طبقاً لقواعد وأحكام القانون الدولي الإنساني ووفق عدد من الآليات والإجراءات.

وأشار البيان إلى آليات وإجراءات الاستهداف أكدت أن تحديد الأهداف العسكرية يمر بعدة مراحل، تبدأ من اختيار الهدف ودراسته والتأكد من أنه هدف عسكري من خلال عدة مصادر لضمان الحيلولة دون وقوع الأخطاء في آلية الاستهداف مع الافتراض بأن كل موقع في اليمن هو موقع مدني إلى أن يثبت العكس بشكل قاطع.

وذكر التحالف أنه يجري العمل بشكل دائم على تطوير قائمة الأماكن المحظورة وكذلك الممنوع استهدافها التي تشمل مواقع تواجد المدنيين ودور العبادة والمقار الدبلوماسية ومقار المنظمات والهيئات الدولية الحكومية وغير الحكومية والأماكن الأثرية، وأن هذه القائمة يتم تحديثها بشكل مستمر وتعميمها بشكل دوري على جميع المستويات في قوات تحالف دعم الشرعية لضمان علم جميع المختصين بها.

وأوضح البيان أن آليات وإجراءات الاستهداف تضمنت أيضاً  الاستعانة الدائمة بمستشارين قانونيين يعملون مع خلايا التخطيط والاستهداف لدراسة الأهداف المقترحة والموافقة عليها بحيث لا يتم استهداف أي موقع إلا بعد التأكد من مشروعيته واتفاقه مع القانون الدولي الإنساني، علاوة على استخدام قوات التحالف للأسلحة الموجهة ودقيقة الإصابة بالرغم من تكلفتها العالية وعدم وجود التزام قانوني دولي على الدول باستخدامها، وذلك حرصاً على تجنب حدوث أي أخطاء أو أضرار جانبية، وفق ”وام“.

وأوضح البيان أن قيادة قوات التحالف شددت على حرصها الدائم  على إسقاط منشورات تحذيرية في المناطق التي توجد بها أهداف عسكرية كإجراء احترازي قبل عمليات استهدافها لضمان عدم تواجد المدنيين بالقرب من تلك المواقع إضافة إلى حرص قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن خلال مباشرتها للعمليات العسكرية على التطوير المستمر لآليات الاستهداف المتبعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com