ارتفاعات بوتيرة متتابعة في أسواق الإمارات والسعودية بقوة تحسن النفط

ارتفاعات بوتيرة متتابعة في أسواق الإمارات والسعودية بقوة تحسن النفط
Emirati traders follow the stock market activity at the Dubai Financial Market in the Gulf emirate on December 6, 2009. The stock markets of Abu Dhabi and Dubai recovered, closing up 3.89 percent and 1.18 percent respectively, after a four-day break preceded by heavy losses over Dubai debt woes. AFP PHOTO/KARIM SAHIB (Photo credit should read KARIM SAHIB/AFP/Getty Images)

المصدر: إرم نيوز – متابعة

حققت أسواق الإمارات والسعودية ارتفاعاً اليوم الأربعاء على وقع  تحسن أسعار النفط، في أجواء مضاربية لتعديل المحافظ قبل رمضان.

المؤشر العام لـسوق أبوظبي واصل اليوم، الارتفاع للجلسة الثالثة على التوالي، مع تحسن في السيولة بدعم من نشاط القطاعات القيادية تصدرهم العقار والبنوك والطاقة.

وارتفع المؤشر العام 1.57% الى مستوى الـ4288.61 نقطة بمكاسب 66.45 نقطة. تصدر الارتفاعات قطاع العقار 3.13%، من خلال مكاسب سهم الدار العقارية 2.755% متصدراً التداولات بنحو 37.15 مليون درهم، وبصدارة سهم رأس الخيمة العقارية مرتفعاً 3.45%.

وارتفع البنوك بنحو 2.14% بعد نمو الخليج الاول 3.4%، وأبوظبي التجاري 2.03%، وسجل الطاقة ارتفاعاً بنسبة 1.97% بدعم سهم طاقة المرتفع 8.93%،وزاد الاتصالات  0.58% بدفعة من نمو سهم اتصالات.

في هذه الاثناء واصل المؤشر العام لسوق دبي المالي مكاسبه وبدعم من الأداء الإيجابي لسهمي إعمار وأرابتك مرتفعا الى 1.8%، بأعلى وتيرة منذ 12 أبريل مايو الماضي“، مع مكاسب 3308.77 نقطة مستكملا ارتفاعات أمس.

يشار إلى أن استقرار النفط فوق مستويات 49 دولار مع رغبة المحافظ في زيادة المراكز بالأسهم وخصوصا الكبرى عزز من صعود السوق اليوم.، وأن اختراق المؤشر بتعاملات جلسة اليوم لمستوى 3300 نقطة يدفعه للاقتراب من مستوى 3380 نقطة بالجلسات القادمة.

في المقابل تراجع قطاع النقل 0.3% وحيدًا مع انخفاض سهمي أرامكس والخليج للملاحة.

وقفزت قيم التداولات إلى 508.3 مليون درهم، وصعدت أحجام التداولات إلى 520.6 مليون سهم، مقابل 416.98 مليون سهم.

وفي السعودية أغلق المؤشر العام عند 6516 مرتفعا بنسبة 0.6% نقطة، مواصلاً صعوده لثاني جلسة، وسط تداولات قليلة بلغت قيمتها 4 مليارات ريال. يتزامن ذلك مع صعود أسعار النفط بعد بيانات عن هبوط أكبر من المتوقع في مخزونات الخام في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي، حيث ارتفع خام برنت فوق مستوى 49 دولاراً للبرميل.

وشهدت الجلسة ارتفاعاً لأغلبية الأسهم يتقدمها سهما ”سابك“ و“مصرف الراجحي“ بنحو 1% عند 81.50 ريال و 58.50 ريال على التوالي. وأغلق سهم ”اسمنت السعودية“ عند 64 ريالاً + 2% عقب توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية.

وأنهت أسهم ”التصنيع“ و“كيمانول“ و“إكسترا“ و“المراعي“ و“بترورابغ“ و“بنك الجزيرة“  و“صافولا“ تداولاتها على ارتفاع بنسب تراوح بين 1 و4 %.

وعلى المستوى النفطي صعدت العقود باتجاه 50 دولارًا للبرميل في التعاملات الآسيوية دافعة الخام الأميركي إلى أعلى مستوى في أكثر من سبعة أشهر بعد أن أشارت بيانات من معهد البترول الأميركي إلى هبوط أكبر من المتوقع في مخزونات الخام في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي.

ولقيت أسعار النفط دعمًا أيضا من إغلاق الأسهم الأميركية على مكاسب كبيرة ومبيعات قوية للمساكن في الولايات المتحدة وهو ما قد يشير الى أن البنك المركزي الأمريكي سيرفع أسعار الفائدة في يونيو.

وقفزت عقود الخام الأميركي لأقرب استحقاق أثناء التعاملات الأسيوية 73 سنتا أو ما يعادل 1.5% إلى 49.35 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى لها منذ منتصف أكتوبر قبل أن تتراجع قليلاً إلى 49.25 دولار بحلول الساعة 0315 بتوقيت جرينتش وبعد أن أنهت الجلسة السابقة على مكاسب بلغت 54 سنتا.

وارتفعت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 57 سنتا أو 1.17% إلى 49.18 دولار للبرميل بعد أن أغلقت يوم الثلاثاء مرتفعة 26 سنتا في ارتداد عن أربع جلسات من الخسائر.

وأظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي يوم أمس الثلاثاء أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة هبطت 5.1 مليون برميل إلى 536.8 مليون برميل

وفي المقابل تراجع الذهب لليوم السادس على التوالي مع تزايد توقعات اتجاه مجلس الاحتياطي الفيدرالي لرفع الفائدة على الدولار.

وانخفض الذهب خلال الأسابيع الثلاثة الماضية بالتزامن مع تعزيز قوة الدولار إضافة إلى تزايد احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية.

وانخفضت العقود الآجلة للذهب تسليم أغسطس/ آب بنسبة 0.37% إلى 1224.70 دولار للأوقية.

وارتفعت العقود الآجلة للفضة تسليم يوليو/تموز بنسبة 0.25% إلى 16.30 دولار للأوقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com