المتسول بالكويت يجمع 100 ألف دولار في شهر رمضان

المتسول بالكويت يجمع 100 ألف دولار في شهر رمضان
Homeless Man Counting Money --- Image by © Turbo/zefa/Corbis

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

اتخذت الكويت عدة إجراءات احترازية لمكافحة ظاهرة التسول التي يمتهنها وافدون أجانب من مختلف الدول، ويصل عددهم إلى الذروة خلال شهر رمضان حيث يجمع بعضهم مبالغ تصل إلى نحو 30 ألف دينار (نحو مئة ألف دولار).

وأوقفت وزارة الداخلية الكويتية قبل أيام، تمديد الزيارات التجارية والعائلية في كل المحافظات مؤقتاً خشية أن يتوافد عدد كبير من المتسولين مع اقتراب حلول شهر رمضان المبارك الذي يكون فيه سكان البلد الخليجي النفطي في قمة سخائهم.

وأصدرت الوزارة أيضاً تعميماً لرجال الأمن للقبض على كل متسول خلال شهر رمضان، تمهيداً لإبعاده الفوري خارج الكويت، مع تكثيف الدوريات حول دور العبادة التي تعد المكان الأنسب للمتسولين.

ويترقب المتسولون قدوم شهر رمضان للتنسيق مع ذويهم بالكويت لإرسال تأشيرات الزيارات العائلية لهم أو شراء تأشيرات زيارة تجارية من تجار الإقامات، ومن ثم ولوج البلاد لمدة تتراوح من شهرين إلى ثلاثة يتوسطها الشهر الفضيل، ليباشروا ممارسة أعمالهم.

ولاتوجد إحصاءات رسمية لعدد المتسولين في الكويت خلال شهر رمضان أو قبله وبعده، لكن تقارير محلية تقول إن عددهم يصل إلى عشرات الآلاف خلال شهر رمضان، بينهم وافدون مخالفون لنظام الإقامة، وعدد آخر من العمالة الهامشية، إضافة للمتسولين الذين يصلون البلاد بكروت زيارة.

وتقول دراسات محلية متخصصة بظاهرة التسول إن استفحالها يعود إلى عدم قدرة الأمن على السيطرة على تجار الإقامات، واضطلاعهم بشكل مباشر في انتشار الظاهرة لجلبهم العمالة الهامشية إلى الكويت مقابل حصولهم على أموال.

ويؤكد عدد من الباحثين الاجتماعيين أن القضاء على هذه الظاهرة، يتم من خلال محاربة تجار الإقامات وإغلاق ملفاتهم بوزارة الشؤون لمنع دخول المتسولين إلى الكويت، إضافةً لتقديم لجان الزكاة المساعدة المادية للمحتاجين الحقيقيين من المقيمين ليتمكنوا من تأمين احتياجاتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com