نقاش في أبوظبي لبدائل دول الخليج في مواجهة تراجع الدور الأمريكي (فيديو)

نقاش في أبوظبي لبدائل دول الخليج في مواجهة تراجع الدور الأمريكي (فيديو)

المصدر: إرم نيوز - محمد خالد

بحث مشاركون في جلسة عقدت في أبوظبي، آفاق التحول الاستراتيجي في السياسة الأمريكية تجاه الشرق الأوسط، ضمن نقاش عكس الشعور المتنامي في العواصم الخليجية بضرورة إيجاد بدائل لدور واشنطن المتراجع في المنطقة.

وبعيدا عن الأبواب المغلقة التي كانت تتوارى خلفها مثل هذه النقاشات، تحدث مختصون وخبراء في السياسات الأمريكية من الإمارات والخليج وأمريكا عن هذه التحولات ضمن ورشة مفتوحة نظمها مركز الإمارات للسياسات وهو مركز بحث وتفكير مستقل أنشئ في أبوظبي العام 2013.

وتعطي مثل هذه الندوات لمحة عن نهج الإمارات في الاهتمام بأعمال المؤسسات البحثية المتخصصة والتي تزايدت أعدادها في السنوات الأخيرة في البلاد.

وتشكل هذه المؤسسات الفكرية في الدول المتطورة رافدًا من روافد صناعة القرار الاستراتيجي، بعيدًا عن الارتجال الذي تتسم به الإدارة في دول العالم الثالث.

وتقول رئيس مركز الإمارات للسياسات ابتسام الكتبي في حديث لـ ”إرم نيوز“ على هامش الندوة إن مثل هذه النقاشات تخدم المنطقة وتقدم رؤية تتيح بدائل لصانع القرار عبر طرح سيناريوهات لقضايا شائكة.

وتضيف الكتبي: ”نريد أن نفهم ماهي السياقات التي تم من خلالها هذا التحول الأمريكي هل بدأ مع إدارة أوباما؟ أم كان سابقا لذلك ولم يقرأ العرب أو الخليجيون إرهاصات ذلك أو مؤشراته“.

وتنطلق الورشة وفقا للمنظمين من ”حاجة المنطقة إلى صوغ رؤيتها الذاتية للعلاقة مع أمريكا بما يتوافق مع أهدافها ومصالحها دون الاكتفاء بالاستجابة فقط لرؤى الطرف الآخر“.

ويقول الكاتب والمحلل السياسي السعودي المشارك في الورشة خالد الدخيل: ”أعتقد أن هذا مفيد جدا للتعرف على ما تحتاجه المنطقة والاقتراب من التحولات التي تحصل“.