القاعدة توافق على نزع الألغام والانسحاب من محافظة أبين اليمنية

القاعدة توافق على نزع الألغام والان...

عناصر القاعدة في اليمن وافقوا على الانسحاب من عاصمة المحافظة زنجبار ومدينة جعار دون قيد أو شرط.

المصدر: عبداللاه سُميح - عدن

كشف وسيط قبلي يمني أن تنظيم القاعدة وافق على الانسحاب من محافظة أبين اليمنية ولم يبد أي اعتراض على النقاط التي وضعتها لجنة قبلية لإتمام هذا الانسحاب.

وينتمي المصدر للجنة الوجاهات القبلية والاجتماعية المعنية بالتخاطب مع عناصر تنظيم القاعدة لإقناعهم بالانسحاب من محافظة أبين اليمنية، دون إراقة الدماء.

وقال المصدر في حديث هاتفي مع مراسل ”إرم نيوز“، إن عناصر القاعدة وافقوا على الانسحاب من عاصمة المحافظة زنجبار ومدينة جعار، دون قيد أو شرط.

وأشار المصدر إلى أن النقاط التي وضعتها لجنة الوساطة هي: الخروج دون قيد أو شرط من زنجبار وجعار إلى أي منطقة أخرى، بقاء أبناء أبين من عناصر التنظيم في منازلهم لا شيء عليهم إن لم يعملوا شيئًا، إضافة إلى خروج جميع عناصر التنظيم الأغراب من المحافظة (أي من ينتمون إلى محافظات يمنية أخرى أو الجنسيات غير اليمنية).

وأكد المصدر أن قادة التنظيم في المحافظة ”درسوا الخيارات الثلاثة ووافقوا عليها، وأبدوا موافقتهم عليها لمشايخ القبائل، وعقدوا اجتماعًا معهم ظهر الأربعاء بمدينة جعار، واتفقوا على أن يمهلوهم أسبوعًا واحدًا لنزع شبكة الألغام عن الطريق الساحلي (الرابط بين عدن وأبين)، ثم الرحيل النهائي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com