”تبرير الإرهاب إرهاب“.. تشخيص إماراتي أعجب العرب وأغضب ”الحشد“

”تبرير الإرهاب إرهاب“.. تشخيص إماراتي أعجب العرب وأغضب ”الحشد“

المصدر: إرم نيوز ـ خاص

أثار إعلان الخارجية العراقية، أنها ستستدعي سفير الإمارات لديها، لتسليمه مذكرة احتجاج على تصريحات وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان، المطالبة بـ ”القضاء على الحشد الشعبي في العراق“، موجة من الاستهجان والسخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي في دول الخليج العربي.

واعتبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أن الحملة الإعلامية الشرسة، التي يقودها العراق ضد دولة الامارات بتوجيه من إيران، تثبت أن تصريح وزير الخارجية الإماراتي على قدر كبير من المصداقية والواقعية والحزم في الطرح.

وأجمع النشطاء، على أن التصريحات الصادرة عن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، ومن بعده الخارجية العراقية، تثبت أن القرار العراقي يطبخ في طهران، وأن أعوان إيران في العراق يتحكمون في مراكز صنع القرار السيادي في هذا البلد العربي.

وقد نال هاشتاج #كلنا_الشيخ_عبدالله_بن_زايد، الذي أطلقه بعض نشطاء موقع التدوين القصير ”تويتر“، تفاعلا كبيراً وتصدر قائمة المواضيع الأكثر قراءة في دول الخليج، وهو الذي حمل رسالة تضامن عربي ـ خليجي مع دولة الإمارات، التي تنبذ سياسة أنصاف الحلول فيما يتعلق بالإرهاب.

وكتب مغرد سعودي، يقول ”كلكم واحنا نتفرج لاااا ياحبيبي حنا السعوديين معكم وكلنا الشيخ عبدالله سليل الكرامة والشموخ زايد“. فيما اعتبر الحجي الرايق، أن الوزير الإماراتي ”ما قال إلا الصواب….مافي من إلي ذكرهم چلب طاهر“.

وغرد أحد النشطاء متفاعلا مع هذا الهاشتاج، وكتب ”#كلنا_الشيخ_عبدالله_بن_زايد هكذا الابناء عندما يسيروا علي نهج الاباء رحم الله #زايد_الخير فقد غرس في قلوب أبنائه حب الاوطان والشجاعة“، وعلق عليه ”سعيد الصريدي“، قائلا ”الشيخ عبدالله بن زايد، قال عبارة مهمة ومفصلية في فهم الإرهاب، حينما قال تبرير الإرهاب إرهاب، ووضع بذلك فلسفة دقيقة #كلنا_الشيخ_عبدالله_بن_زايد”.

موقف الريادة

وذهبت مجموعة من المغردين، إلى التأكيد على أن موقف الإمارات من الحشد الشعبي في العراق، وممارساته الإجرامية، ينطلق من سياستها الواضحة في مجال محاربة الإرهاب، وهي مقاربة أثبتت الأيام نجاعتها، وكتب ”عيسى الشفلوت“ قائلا: ”موقف #الامارات تجاه الحشد الشعبي ووصفه بالإرهاب، قرار كفوو يستحق الاشادة والعمل عليه“، وعلى منواله سار أحمد موسى بقوله “ صدق سموه.. فتسليط الضوء على داعش وترك الحشد الشعبي أمر خاطئ كلهم قتلة مجرمون #الحشد_الشعبي_تنظيم_إرهابي”.

ورأى جاسر الصقري، أن ”الشعبي العراقي مليشيات طائفية. الآن يتحدثون عن العراق وغدا يكبرون ويهاجمون الخليج“، فرد عليه مدون آخر ”أبناء زايد رحمة الله مكانهم الطبيعي الوقوف مع الإسلام المسلمين، لقد أثبتت الامارات أنها رقماً صعباً لا يمكن تجاوزه، بدليل حجم الهجمة الشرسة التي تتعرض له منذ ليلة أمس من قبل العراق #كلنا_الشيخ_عبدالله_بن_زايد”.

واختصر أحد النشطاء الجدل الدائر، والهجمة الإعلامية على دولة الإمارات بقوله؛ ”إذا أردت أن تغيض المليشيات الشيعية في العراق، ما عليك سوى أن تذكر دولة الإمارات والشيخ عبد الله من زايد بالخير #كلنا_الشيخ_عبدالله_بن_زايد”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة