عبدالله بن زايد: لا فرق بين داعش وجماعات إيران

عبدالله بن زايد: لا فرق بين داعش وجماعات إيران

المصدر: موسكو – إرم نيوز

قال وزير الخارجية الإماراتي، الشيخ عبدالله بن زايد، الجمعة، إنه لا فرق بين تنظيم داعش والجماعات المدعومة من إيران، مندداً بتدخلات طهران المستمرة في شؤون الدول العربية.

وأضاف بن زايد، خلال مؤتمر صحافي عُقد على هامش المنتدى العربي الروسي، في موسكو، إن إيران ”تدعم الجماعات الإرهابية، وتعكف على نشر التطرف الطائفي وعدم احترام سيادة الدول“، مشدداً على أن ”الدول كافة تعاني من خطر الإرهاب، وعلينا مواجهته ومواجهة كل أسبابه.

وبشأن اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوريا، الذي من المزمع بدء تطبيقه غداً السبت، قال وزير الخارجية الإماراتي، إنه خطوة في الطريق السليم.

لكنه حذر من أنه ”إذا واصلت إيران دعم جماعات مسلحة في سوريا فسيؤدي هذا لمشكلات“.

من جانبه، قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، خلال المؤتمر، إن أولوية موسكو، هي محاربة الإرهاب من دون تردد، مشيراً إلى أن ”هناك توافقاً على الاتفاق الروسي- الأمريكي بوقف الأعمال القتالية في سوريا بدءاً من السبت“.

بدوره، أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، نبيل العربي، أن ”المواقف العربية الروسية متشابهة إلى حد كبير“، مضيفاً، إن ”التعاون العربي الروسي يمثل ركيزة أساسية للدول العربية، وإن نقطة الانطلاق في الاجتماع هي الدعم الروسي الثابت للدول العربية“.

وأشار إلى أن ”تأثير الأزمة السورية في دول كبرى مثل الدول الأوروبية، هو ما دفع إلى مؤتمر فيينا“.

من جانب آخر، قال الوزير الروسي، إن المبادرة العربية للسلام وقرارات مجلس الأمن، تشكل أساساً لإيجاد حل طويل الأمد للقضية الفلسطينية، وأساساً ضرورياً لمواصلة السعي نحو الوحدة بين الفرقاء الفلسطينيين.

فيما حذر العربي من أن ”الاستمرار في إدارة النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، يخدم إسرائيل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com