مقاتلات التحالف تكبد الحوثيين خسائر فادحة في صنعاء

مقاتلات التحالف تكبد الحوثيين خسائر فادحة في صنعاء

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

شنّت مقاتلات التحالف العربي، خلال الساعات الأخيرة، سلسلة من الغارات العنيفة، على عدد من مواقع ومعاقل مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، في صنعاء ومختلف المحافظات اليمنية التي تتمركز فيها ميليشيات الحوثي.

وتمكن طيران التحالف من تكبيد المتمردين خسائر فادحة في الأرواح البشرية والعدة والعتاد العسكري.

وأوردت، وكالة أنباء ”سبأ“، في نسختها التابعة للانقلابيين، على لسان مصدر أمني موالٍِ لهم، أسماء المواقع التي استهدفها طيران التحالف في محافظات مختلفة، وكشف عن سقوط أكثر من 60 شخصاً جراء القصف.

وأفاد المصدر الأمني، بأن طيران التحالف شنّ حلال الـ24 ساعة الأخيرة سلسلة غارات استهدفت ”الصمع“ و“فريجة“ في ”أرحب“ بمحافظة صنعاء، فضلاً عن استهدافه للقاعدة الجوية شمال صنعاء، إلى جانب استهداف منطقة غافرة في مديريات ”الظاهر“ و“سحار“ و“شدا“ ومنطقة ”بركان“ بمديرية ”رازح“ ومدينة ”ضحيان“ بمديرية ”مجز“ وقرية ”آل الحماقي“ في صعدة.

وأضاف المصدر الأمني التابع للانقلابيين في سرده للمواقع التي استهدفتها قوات التحالف العربي بغارات جوية، حيث قال: “ وفي محافظة مأرب استهدف الطيران السعودي منطقة مغيفر بمديرية مجزر و منطقة الزايدي بمديرية صرواح، فضلاً عن انه  شن غاراته على مديرية ذباب, ومنطقة الشريجة بمحافظة تعز ومديرية الغيل في الجوف ومنطقة ميدي في محافظة حجة“.

وذكر مصدر خاص لـ“إرم نيوز“: ”بأن جبال صعدة تعج بعديد الجرحى من قيادات مليشيات الحوثي من الصف الأول، مؤكداً بأن ايران فشلت بإيصال أطباء لعلاجهم“.

من جهة أخرى، قصف طيران التحالف العربي، معسكراً يقع تحت سيطرة تنظيم القاعدة، في مدينة ”المكلا“ عاصمة حضرموت شرق اليمن.

وقالت مصادر محلية: ”استهدفت غارات التحالف، قاعدة ”الريان“ العسكرية شرق ”المكلا“ وتحديداً ”بوابة اللواء 27 ميكا“، التي يتمركز فيها عناصر تنظيم القاعدة، موقعة العديد من القتلى والجرحى“.

إلى ذلك، اندلعت مواجهات عنيفة، اليوم الاثنين، في منطقة ”ميدي“ بمدينة ”حجة“، بين قوات الشرعية من جهة، والمليشيات الانقلابية من جهة أخرى.

 وسقط على اثر تلك المواجهات 17 عنصراً من الحوثيين ومواليهم، من ضمنهم اثنان من أبرز القيادات الحوثية، أحدهما يدعى حمزة أحمد القدمي والآخر يدعى أبو حمزة الحطبة.

وقال مصدر محلي لـ“إرم نيوز“: ”يحاول الحوثيون مؤخراً التقدم نحو ميناء ”ميدي“، عبر هجمات متتالية وتعزيزات مستمرة لهم“، مشيراً إلى أنهم لم يتمكنوا سوى من تحقيق تقدم بسيط في المدينة، وبرغم تقدمهم إلا أنهم يقبعون الآن بين كماشة قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من 3 جهات، وغارات طيران التحالف متتالية على مواقعهم“.

في ذات الإطار، قتل 22 شخصاً، بينهم 21 مسلحاً حوثياً، خلال مواجهات عنيفة اندلعت، اليوم الاثنين، في محافظة تعز، بحسب بيان للمقاومة.

وذكر البيان أن اشتباكات عنيفة دارت بين مقاتلي المقاومة، مسنودين بقوات من ”الجيش الوطني”، والمسلحين الحوثيين مدعومين بقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، في محيط منزل الأخير بحي ”الجحملية“ شرق تعز“، وفقاً للأناضول.

وأضافت المقاومة أن قوات الحوثيين وصالح حاولوا استعادة المنزل، عبر هجوم من محاور مختلفة، مصحوباً بقصف بصواريخ الكاتيوشا، مشيراً إلى أن المقاومة تمكنت من التصدي للهجوم وقتل عدد من المهاجمين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com