أخبار

نقاش نادر عن هجرة السعوديين للخارج يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي
تاريخ النشر: 21 فبراير 2016 18:00 GMT
تاريخ التحديث: 21 فبراير 2016 18:31 GMT

نقاش نادر عن هجرة السعوديين للخارج يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي

يعيش نحو مليون سعودي خارج المملكة، بينما تستقبل السعودية نحو عشرة ملايين وافد أجنبي من مختلف الجنسيات.

+A -A
المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

  هيمنت قضية الهجرة إلى خارج السعودية، على نقاشات المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، بشكل نادر الحدوث في المملكة التي تعد من أكثر بلدان العالم جذباً للناس لأسباب دينية واقتصادية.

ولقي الوسم ”#هجره_مليون_سعودي“ تفاعلاً جنونياً من قبل المدونين السعوديين الذي خاضوا في نقاش غير مسبوق من قبل، ليصل عددهم على موقع ”تويتر“ لوحده، نحو 50 ألف شخص جعلوا من موضوع الهجرة الأكثر تفاعلاً على ”تويتر“ اليوم الأحد.

ووجد موضوع هجرة السعوديين طريقه للنقاش، بعد تحذير عضو في مجلس الشورى السعودي من تزايد أعداد السعوديين المقيمين بصورة دائمة في الخارج، ودعوته وزارة الخارجية في بلاده إلى درس الظاهرة وأسبابها، قبل أن تشكل تهديداً أمنياً أو معضلة اجتماعية.

ويقول عضو مجلس الشورى، الدكتور صدقة فاضل، إن إقامة نحو مليون سعودي في الخارج، يمثلون 5% من السكان في فترة وجيزة نسبياً، مؤشر على خلل ما، وعلى الجهات المعنية مراجعته ودرسه قبل أن يتفاقم.

ورغم التفاعل الكبير مع القضية على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أن غياب الأرقام الدقيقة والدراسات العلمية والرسمية لأسباب هجرة السعوديين، جعلت من النقاش مشتتاً وغير واضح الاتجاه.

ويقول مغردون سعوديون إن غالبية المقيمين بصورة دائمة خارج المملكة هم ليبراليون لا تعجبهم قوانين المملكة المحافظة، ويرد هؤلاء عليهم بأنهم من طلبة العلم والتطور الذي لا تتيحه الظروف في المملكة، لكن فريقاً ثالثاً بدا أكثر موضوعية في النقاش وأعاد طرح الموضوع في صيغة سؤال بحثاً عن إجابة شافية.

وكتب عضو مجلس الشورى السعودي عيسى الغيث على حسابه الرسمي في موقع ”تويتر“ معلقاً على الموضوع ”#هجرة_مليون_سعودي والعدد يتزايد! في حين أنه بلد ديني ونفطي ومستقر، وهذا يشكل 5٪ من عدد المواطنين، فما هو السبب برأيك ؟“.

كما وضع الغيث أربع إجابات ليتم اختيار واحدة منها، في محاولة للوصول إلى الأسباب الحقيقية لهذه الهجرة، كالبحث عن وظيفة أو تجارة أو سعادة أو كل ما سبق“.

ويعيش كثير من السعوديين بصورة دائمة في دول مثل مصر والإمارات والكويت ولبنان والمغرب وبريطانيا وأمريكا، لكن الأسباب الحقيقية لهذه الهجرة الدائمة غير واضحة لحد الآن، بينما تستقبل السعودية نحو عشرة ملايين وافد أجنبي من مختلف الجنسيات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك