عشاق الفقع في الكويت يتجاوزون المحظورات

عشاق الفقع في الكويت يتجاوزون المحظورات

المصدر: شبكة إرم الإخبارية – قحطان العبوش

 ضبط رجال الأمن العاملين في منطقة الحدود الكويتية مع العراق، خمسة مواطنين كويتيين من هواة البحث عن الفقع (الكمأ)، في المنطقة الحدودية التي يحظر على المدنيين الاقتراب منها مهما كانت الأسباب.

وقالت وزارة الداخلية الكويتية، إن رجال أمن الحدود ضبطوا الأشخاص الخمسة وهم يقومون بالتنزه داخل المنطقة المحظورة بالقرب من الحدود الشمالية للبلاد مع العراق.

وأضافت الوزارة في بيان لها، أن الأشخاص الخمسة تعاونوا على قطع السياج الشبكي المعدني للمنطقة،وتمت إحالتهم إلى إدارة الأمن البري ومن ثم إلى مخفر القشعانية للتحقيق في دوافعهم.

ولم يذكر البيان تفاصيل أخرى، لكن منطقة الحدود الشمالية للكويت من أكثر المناطق استقطاباً للمتنزهين الباحثين عن الفقع (الكمأ) الذي يتواجد بكثرة في المنطقة في مثل هذا الوقت من العام

ورغم تحذيرات وزارة الداخلية الكويتية المستمرة، شأن نظيراتها في باقي دول الخليج، لاسيما السعودية، فإن هواة البحث عن الفقع لا يلتزمون بالتعليمات، خاصةً أن ما يبحثون عنه ينمو في المناطق الصحراوية الحدودية بالذات.

ويواجه المتهمون الخمسة عقوبة مخالفة المناطق المحظور الإقامة أو التواجد فيها، وهي تمثل الشريط الحدودي لدولة الكويت إذ تحاط بسياج شبكي ويتم الدخول إليها عن طريق بوابات رسمية فقط.

والكمْأة أو الفقع كما تعرف في الخليج العربي، هي نوع من النباتات الفطرية، التي تنبت تحت الأرض في موسم الربيع بعد العواصف الرعدية في المناطق الصحراوية، على أعماق متفاوتة ، ما بين 2 سم إلى 50 سم ، ولا يظهر شيء من أجزائها فوق الأرض.

وإضافة إلى المتعة التي يجنيها هواة البحث عن الفقع في الكويت، فإن سعرها المرتفع بسبب ندرتها والذي يصل إلى أكثر من 100 دولار للكيلوغرام الواحد، يشكل دافعاً آخر للهواة الذين يستعطفون رجال الأمن في الحدود للحيلولة دون القبض عليهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com