الكويت تشدد إجراءاتها الأمنية حول الحسينيات بعد هجوم السعودية

الكويت تشدد إجراءاتها الأمنية حول الحسينيات بعد هجوم السعودية

المصدر: إرم- من قحطان العبوش

فرضت قوات الأمن الكويتية إجراءات مشددة حول الحسينيات، التي يرتادها الشيعة في مناسبة إحياء ذكرى عاشوراء، وذلك بعد هجوم مسلح على إحدى الحسينيات في السعودية.

وقال مشاركون في إحياء ذكرى عاشوراء في الكويت، إن ”عدد الدوريات ورجال الأمن الموجودين في مواقع التجمعات، زاد بشكل واضح، اليوم السبت، مقارنة بالأيام الثلاثة الماضية“.

وقال شاب كويتي مشارك في إحياء الذكرى في إحدى الحسينيات في العاصمة الكويت، لشبكة ”إرم“ الإخبارية: ”إجراءات التفتيش والتدقيق تبدو أكثر تشدداً من الأيام الماضية“.

وكان وزير الداخلية الكويتي، الشيخ محمد الخالد الصباح، طالب أمس الجمعة ”عموم القادة الميدانيين وقوة الشرطة، بمواصلة العمل وبذل الجهد واليقظة والانتباه وفرض الأمن والسيطرة في جميع المساجد والحسينيات وكافة دور العبادة“.

وجاء حديث الخالد -حسب ما نقلت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في الوزارة- بعد ساعات من مقتل خمسة سعوديين شيعة وإصابة تسعة آخرين إثر قيام مسلح، بإطلاق النار عشوائياً على المارة في محيط حسينية في مدينة سيهات في محافظة القطيف (ذات أغلبية شيعية) شرق المملكة، قبل أن تتمكن قوات الأمن من قتله.

ودعت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في الكويت، ”المواطنين والمقيمين، إلى اتباع التعليمات والإرشادات والتعاون مع أجهزة الأمن والخدمات التي وجدت وتعمل من أجل أمنهم وسلامتهم وراحتهم“.

والأربعاء الماضي، بدأت فعاليات دينية يحييها الشيعة بمناسبة إحياء ذكرى عاشوراء، وتستمر لمدة عشرة أيام.

وفرضت الكويت إجراءات أمنية مشددة حول كل دور العبادة بما فيها الكنائس، منذ تعرض مسجد الإمام الصادق الذي يرتاده الشيعة، لهجوم بحزام ناسف في حزيران/ يونيو الماضي، ما تسبب في مقتل 26 شخصاً وإصابة نحو 250 آخرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com