أمير البلاد يتقدم الكويتيين في صلاة الجمعة الموحدة (صور)

أمير البلاد يتقدم الكويتيين في صلاة الجمعة الموحدة (صور)

 الكويت ـ تقدم أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، ظهر اليوم، المصلين الذين توافدوا إلى مسجد الدولة الكبير لأداء صلاة الجمعة الموحدة، والتي كانت خطبتها كما في باقي مساجد الكويت، بعنوان ”رب اجعل هذا البلد آمناً“، وذلك بعد أسبوع من الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مسجد الإمام الصادق وخلف 27 شهيداً وأكثر من 200 مصاب.

وأدى الصلاة في مسجد الدولة الكبير أيضاً، ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ورئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم والشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح ووزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الاحمد الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح، ووزراء وكبار المسؤولين بالدولة وجمع غفير من المواطنين.

وهذه المرة الأولى التي يؤدي فيها أمير الكويت صلاة الجمعة بالمسجد الكبير، إذ جرت العادة أن يؤدي فيه صلاتي عيد الفطر وعيد الأضحى، فيما شهد محيط المسجد انتشاراً أمنياً كثيفاً، وتدقيقاً على المصلين.

ودعا خطيب المسجد المصلين وعموم الكويتيين إلى ضرورة اتباع الوسطية التي تجمع بين سماحة الشريعة وحنيفية الاعتقاد والابتعاد عن الغلو في الدين والاستهانة بحرمة الدماء المعصومة للمؤمنين والمعاهدين، مناشداً أبناء الوطن بالتراحم والتلاحم لكونهما من أعظم نعم الله، مضيفاً أن ”وحدتنا الوطنية لا تقبل بمشيئة المولى تعالى الافتراق، ولحمتنا الاجتماعية تنأى بفضل الرب عن الشقاق“.

k2

k4

 k3

k6

k5

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة