أوباما: الخليجيون محقون بالقلق من إيران الراعية للإرهاب

أوباما: الخليجيون محقون بالقلق من إيران الراعية للإرهاب

واشنطن- قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما في أول مقابلة صحفية يجريها مع صحيفة عربية، نشرت مساء الثلاثاء، إن من حق دول الخليج العربي القلق من إيران لأنها دولة ترعى الإرهاب.

وأضاف أوباما في حوار صحفي أجراه مع صحيفة الشرق الأوسط، أن بلاده  مستعدة لاستخدام كل عناصر القوة لحماية أمن دول الخليج العربية من التهديدات، ضمن حماية مصالح واشنطن في الشرق الأوسط.

ويأتي الحوار الصحفي، عشية لقاء مرتقب سيجمع اليوم أوباما بمسؤولي مجلس التعاون بالبيت الأبيض، وغدا في كامب ديفيد.

وقال أوباما إن اجتماعاته مع المسؤولين الخليجيين فرصة للتأكيد على أن ”دولنا تعمل معا بشكل وثيق من أجل مواجهة تصرفات إيران التي تسفر عن زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط، بما في ذلك دعم إيران للجماعات الإرهابية“.

وفيما يتعلق بالملف السوري، عاد أوباما للتأكيد على أن الرئيس بشار الأسد قد فقد شرعيته كرئيس منذ زمن ولا بد من عملية انتقال سياسية للسلطة في سوريا.

 وبالشأن الفلسطيني قال أوباما، إنه لن يتخلى عن الأمل في حل الدولتين للصراع الإسرائيلي-الفلسطيني لكنه أشار إلي أن الطريق إلي انتهاء الصراع يبقى شاقا.

وأضاف ”ليس سرا أننا الآن أمام طريق شاق للمستقبل. ونتيجة لذلك تراجع الولايات المتحدة بعمق أسلوب تعاملها مع الصراع.“

ومضى قائلا ”نحن نتطلع إلى الحكومة الإسرائيلية الجديدة وإلى الفلسطينيين لإظهار التزام حقيقي بحل الدولتين من خلال السياسات والأعمال. وحينذاك فقط يمكن إعادة بناء الثقة وتجنب حلقة التصعيد.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com