أخبار

مباحثات سعودية فرنسية تركز على مكافحة الإرهاب
تاريخ النشر: 05 مايو 2015 10:30 GMT
تاريخ التحديث: 05 مايو 2015 10:32 GMT

مباحثات سعودية فرنسية تركز على مكافحة الإرهاب

في سابقة هي الأولى من نوعها سيحضر الرئيس أولاند جانباً من القمة التشاورية الخليجية التي ستعقد في الرياض اليوم الثلاثاء ليكون بذلك أول قائد غـربي يحضر قمة خليجية.

+A -A

الرياض – بحث ولي العهد وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز اليوم الثلاثاء مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، الذي يزور المملكة حالياً، التعاون البلدين في مكافحة الإرهاب.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) أن وزير الداخلية ولي العهد الأمير محمد بن نايف بحث مع الرئيس الفرنسي أولاند العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات خصوصاً فيما يتعلق بالتعاون لمكافحة الإرهاب.

كما استعرض الجانبان تطورات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية.

وفي سابقة هي الأولى من نوعها، سيحضر الرئيس أولاند جانباً من القمة التشاورية الخليجية التي ستعقد في الرياض اليوم الثلاثاء، ليكون بذلك أول قائد غـربي يحضر قمة خليجية منذ قيام مجلس التعاون عام 1981 .

وتعقد في العاصمة السعودية قمة خليجية تشاورية، يبحث خلالها قادة دول الخليج العربي التطورات الراهنة في المنطقة وعلى رأسها اليمن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك