هادي يقيل ضباطا كبارا في الجيش اليمني

هادي يقيل ضباطا كبارا في الجيش اليمني

صنعاء – أقال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الخميس، قائدي لواءين عسكريين في محافظة أبين، جنوبي البلاد، ومحافظة تعز، وسط البلاد، وأحالهم للقضاء العسكري بتهمة ”الزج بالقوات المسلحة في معارك لا تخدم الثوابت الوطنية“.

وفقا لقرار رئاسي نشره المكتب الإعلامي للرئاسة اليمنية، وحصلت وكالة الأناضول على نسخة منه، فقد تم تعيين العقيد الركن عبدالله الصبيحي قائدا للواء ”15 مشاة“ في أبين، خلفا للعميد الركن عبدالله معزب الموالي للحوثيين ونظام الرئيس السابق علي عبد الله صالح، والذي أقيل من منصبه.

القرار ذاته نص على تعيين العميد الركن صادق علي سرحان قائداً للواء ”22 مشاة“ في تعز، خلفا للعميد الركن حمود دهمش الموالي لنظام صالح، والذي أقيل من منصبه

ونص القرار على إحالة القائدين المقالين إلى القضاء العسكري بتهمة ”الزج بالقوات المسلحة في معارك لا تخدم الثوابت“.

ويتمركز اللواء ”15 مشاة“ في مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين، وتم قصفه خلال اليومين الماضيين من قبل قوات تحالف ”عاصفة الحزم“، فيما يتمركز اللواء ”22 مشاة“ في منطقة ”الجند“ بمحافظة تعز، وهو موالي لنظام صالح، كما شكل مركز إمداد للحوثيين الذين اجتاحوا محافظة عدن.

ومنذ الشهر الماضي، يقيم الرئيس هادي في السعودية عقب فراره من محافظة عدن (جنوبي اليمن) التي اتخذها عاصمة مؤقتة بعد توجه الحوثيين جنوبا لاستكمال السيطرة على باقي المحافظات اليمنية، ويستمد ”شرعيته“ من الاعتراف به إقليميا ودوليا رغم صعوبة تنفيذ هذه قراراته الرئاسية ميدانيا حيث تسيطر جماعة الحوثي والقوات الموالية لصالح.

ومنذ 26 مارس/ آذار الماضي تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية قصف مواقع عسكرية موالية لجماعة ”الحوثي“ وللرئيس صالح، ضمن عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقول الرياض بأنها تأتي استجابة لطلب الرئيس هادي بالتدخل عسكريًا لحماية اليمن وشعبه من عدوان الحوثيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com