الكويت تخلي سبيل معارض متهم بـ“الإساءة“ للسعودية‎

الكويت تخلي سبيل معارض متهم بـ“الإساءة“ للسعودية‎

الكويت – أخلت النيابة العامة الكويتية، اليوم الخميس، سبيل المعارض طارق المطيري، رئيس الحركة الديمقراطية المدنية ”حدم“، بكفالة ألفي دينار (نحو 6 آلاف دولار) على ذمة القضية، المتهم فيها بـ“الإساءة“ للسعودية.

وكتب المحامي نافع المطيري في حسابه على تويتر: ”إن النيابة العامة أخلت سبيل طارق المطيري“.

وأضاف أنها وجهت له أربع تهم، أولها ”عمل عدائي“ ضد دولة أجنبية (المملكة العربيه السعودية) من دون إذن، والتهمة الثانية ”إذاعة عمداً لأخبار وبيانات كاذبة“ حول الأوضاع الداخلية للبلاد من شأنها إضعاف هيبة الدولة.

وأوضح أن التهمة الثالثة هي ”التحريض علناً بمكان عام على قلب نظام الحكم القائم بالكويت“، وذلك بالتحريض على التغيير بالقوة غير المشروعة، والتهمة الرابعة هي ”إساءة استخدام الهاتف“.

وأشار إلى أن الشكوى مقدمة من وزارة الخارجية الكويتية مباشرة وليس من السفارة السعودية.

وكانت وزارة الداخلية الكويتية ألقت أمس الأربعاء القبض على المعارض طارق المطيري، وجاء في بيان لها: ”تم إلقاء القبض على المدعو طارق المطيري، بعد الاتصال عليه ورفضه الحضور تنفيذاً لأمر النيابة العامة، بناء على شكوى مقدمة من السفارة السعودية“، ولم توضح الوزارة في بيانها أي تفاصيل بشأن مضمون الشكوى التي قدمتها السعودية ضد المطيري.

وأدانت حركة ”حدم“، وهي حركة ليبرالية أعلن عن تأسيسها في فبراير/ شباط 2012،  في بيان لها أمس اعتقال رئيسها، ووصفته بالـ ”اختطاف“، وأنه يهدف إلى ”ترويع الحركة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com