أخبار

مرزوق الغانم يحسم قراره بشأن الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة
تاريخ النشر: 06 سبتمبر 2022 21:49 GMT
تاريخ التحديث: 07 سبتمبر 2022 2:30 GMT

مرزوق الغانم يحسم قراره بشأن الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة

حسم رئيس مجلس الأمة الكويتي السابق مرزوق الغانم، قراره بشأن الترشح  للانتخابات البرلمانية الجديدة المقرر إجراؤها، 29 أيلول/ سبتمبر الجاري، معلنًا اعتذاره. وأصدر

+A -A
المصدر: نسرين العبوش– إرم نيوز

حسم رئيس مجلس الأمة الكويتي السابق مرزوق الغانم، قراره بشأن الترشح  للانتخابات البرلمانية الجديدة المقرر إجراؤها، 29 أيلول/ سبتمبر الجاري، معلنًا اعتذاره.

وأصدر ”الغانم“ بيانًا، الثلاثاء، كشف فيه  اعتذاره عن خوض الانتخابات التي تم فتح باب تسجيل المرشحين لخوضها، بتاريخ 29 آب/ أغسطس الماضي، حيث أقدم مئات الكويتيين والكويتيات على التسجيل.

وقال في بيانه إن ”قرار عدم ترشحه هو قرار مرحلي ستعقبه عودة ذات تأثير أقوى، وبأن هذا القرار لا يعني ابتعاده عن المشهد السياسي، ولا انصرافه عن القيام بواجبه الوطني“.

وأكد أن ”هذا القرار يأتي انسجامًا مع مبادئه وتجسيدًا لقناعاته“، مشددًا على أنه ”سيظل ثابتًا في قناعاته، محافظًا على مواقفه، مقدامًا في قراراته، وفيًا للقيادة، متصديًا لمن يحاول العبث بأمن الكويت“، موضحًا أن ”هذه المرحلة تتطلب من الجميع الوقوف صفًا واحدًا خلف القيادة السياسية، والابتعاد عن الصراعات الشخصية، والمماحكات السياسية“.

وفاز ”الغانم“ في الانتخابات البرلمانية الأخيرة التي أجريت، في كانون الأول/ ديسمبر 2020، بالمركز الأول في الدائرة الثانية، حيث حصل على أكثر الأصوات في دائرته، كما تم اختياره رئيسًا لمجلس الأمة عقب التصويت داخل المجلس.

ومنذ مباشرة النواب عملهم البرلماني عقب إعلان فوزهم بالانتخابات حاول نواب المعارضة حشد صفوفهم لإبعاد ”الغانم“ عن الرئاسة، واختيار مرشحهم النائب بدر الحميدي الذي خسر المنافسة.

وحمّل نواب المعارضة وداعموهم من المواطنين ”الغانم“ جزءًا من المسؤولية عن تأزم الوضع السياسي في البلاد، وعرقلة حل بعض الملفات.

ودخل ”الغانم“ مجلس الأمة، منذ 2006، وتم اختياره رئيسًا للمجلس 3 مرات، الأولى في 2013 ثم  2016 ثم 2020.

يذكر أنه تم مؤخرًا حل مجلس الأمة، حيث صدر، في 2 آب/ أغسطس الماضي، مرسوم أميري قضى بحل مجلس الأمة، استعدادًا لإقامة انتخابات برلمانية جديدة في تحرك يهدف إلى حل الأزمة المستعصية بين الحكومة والمجلس.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك