أخبار

رئيس الخطوط الكويتية السابق: ديمقراطيتنا "عرجاء".. والحكومة مسؤولة عن "أزمة البدون"
تاريخ النشر: 25 أبريل 2022 9:48 GMT
تاريخ التحديث: 25 أبريل 2022 13:05 GMT

رئيس الخطوط الكويتية السابق: ديمقراطيتنا "عرجاء".. والحكومة مسؤولة عن "أزمة البدون"

وصف رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية السابق يوسف الجاسم، الديمقراطية في بلده، بأنها "عرجاء"، متحدثا في الوقت ذاته، للمرة الأولى، عن أسباب استقالته من

+A -A
المصدر: مصطفى سعداوي - إرم نيوز

وصف رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية السابق يوسف الجاسم، الديمقراطية في بلده، بأنها ”عرجاء“، متحدثا في الوقت ذاته، للمرة الأولى، عن أسباب استقالته من منصبه عام 2020.

جاء ذلك في حوار مع الإعلامي السعودي علي العلياني، عبر برنامج ”مراحل“، الذي يعرض على قناة ”SBC“.

وفي رده على سؤال حول إن كانت الديمقراطية في الكويت أصبحت ”عرجاء“، أجاب الجاسم، بالقول: ”نعم“.

ورأى أن ”الديمقراطية في الكويت أصبحت مشوهة“، مشيرًا إلى ”تفشي الواسطة والمحسوبية والفساد في البلاد“.

وتحدث الجاسم عن قضية البدون، معتبرًا أن الحكومة الكويتية هي المسؤولة عن عدم حل هذه القضية، مؤكدًا أن ”التجنيس حق سيادي ولا تمتلكه أي جهة غير الحكومة“.

وأضاف أنه ”لا أحد يعلم سبب عدم حل هذه القضية حتى الآن“.

وكشف الجاسم للمرة الأولى، عن أسباب استقالته من منصبه، مشيرًا إلى أن ”بيئة العمل بشكل عام وعدم تعاون مجلس الإدارة معه، تعد من أسباب الاستقالة“.

وأضاف أن من ضمن الأسباب أيضا ”عدم انسجامه“ مع الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الكويتية حينها، كامل العوض.

وتابع ”كوني رئيسًا لمجلس إدارة غير متفق مع توجهات عدد من أعضاء المجلس وكذلك، الرئيس التنفيذي الذي من المفترض أنه يدي اليمنى، كان لا بد من الاستقالة، لأنني لم أستطع العمل في مثل هذه البيئة“.

وأشار الجاسم، إلى أنه تقدم بشكوى ضد جريدة “القبس“ الكويتية في نفس يوم استقالته بسبب اعتقاده أنها ”نشرت موضوعا من شأنه التشهير به ويشير إلى قضايا فساد وراء استقالته“.

وقال الجاسم ”في يوم تقديم استقالتي، تفاجأت بجريدة القبس تنشر في الصفحة الأولى وبالمانشيت العريض أن سبب استقالتي خضوعي للتحقيق بسبب كتاب صادر مني للإيرباص وهو غير حقيقي“.

وأضاف ”ذلك المانشيت ترك عند الناس انطباعا أني فاسد، صعقت حينها بسبب ما نشر، لأن هذا ليس سبب استقالتي ولا بوجد تحقيق من الأساس، لذلك لجأت إلى الهيئة العامة لمكافحة الفساد في الكويت، وطلبت التحري عن شبهة الإضرار بالمال العام، والتي ارتسمت من واقع ما حمله تفسير شخص مجهول، أنا غير مسؤول عنه، لكتابي الموجه للكويتية، وانتهى التحقيق الذي أثبت حينها الادعاء الكاذب علي وأثُبتت براءتي“.

وكان الجاسم، استقال في أيار/ مايو من العام 2020، رافضا حينها الإفصاح عن الأسباب، التي جاءت تزامنا مع أزمة تفشي فيروس كورونا.

وقال حينذاك ”نريد كل الخير للناقل الوطني في مثل هذه الظروف الصعبة التي يمر بها العالم والكويت جراء انتشار فيروس كورونا المستجد“.

وفي الـ6 من كانون الأول/ ديسمبر عام 2021، كشفت وسائل إعلام محلية في دولة الكويت أن الخطوط الجوية الكويتية رفعت دعوى قضائية ضد الجاسم، وذلك لاسترداد رواتب كان استلمها ”دون وجه حق“.

وحينها بحسب التفاصيل التي أوردها حساب ”أمن ومحاكم“ الكويتي على تويتر، فإن الخطوط الجوية الكويتية رفعت دعوى بحق الجاسم، على خلفية استلامه رواتب ومخصصات الجمعية العمومية ممثلة في الهيئة العامة للاستثمار، وقد سبق وتحفظت على تلك المخصصات دون تبرئة ذمة الجاسم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك