أمير قطر يلتقي الرئيس التركي في زيارة مفاجئة إلى أنقرة

أمير قطر يلتقي الرئيس التركي في زيارة مفاجئة إلى أنقرة

أجرى أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الخميس، زيارة مفاجئة إلى أنقرة التقى خلالها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وفور وصوله إلى أنقرة، توجه الأمير تميم إلى القصر الرئاسي ليعقد لقاء مع أردوغان، جرى خلاله تناول العلاقات بين البلدين في مجال الطاقة والاقتصاد، وتبادل المعلومات حول سوريا والعراق واليمن وفلسطين.

وذكرت صحف تركية إن ”اللقاء الثنائي بين أردوغان والشيخ تميم كان بعيدا عن أنظار وسائل الإعلام، واستمر ساعتين تقريبا“.

وتأتي هذه الزيارة بعد اتخاذ قرار تأسيس قاعدة عسكرية تركية في قطر بموجب اتفاقية موقعة بين البلدين، تتمكن من خلالها الدوحة وأنقرة من إرسال جنود كل منهما إلى الدولة الأخرى.

وكان الرئيس التركي زار قطر في أيلول/ سبتمبر الماضي، لمدة يومين. وكحليف أساسي لتركيا، كانت قطر هي الدولة الثالثة التي زارها أردوغان منذ توليه منصب الرئاسة، والأولى في الشرق الأوسط. ورافقه في زيارته كل من وزير الطاقة تانير يلدز، ورئيس جهاز الاستخبارات التركي حقان فيدان.

وبات التقارب في وجهات النظر بين الدولتين، حول أبرز القضايا الإقليمية، واضحا بشكل متزايد في الأعوام الأخيرة، إذ تجمعهما نظرة مشتركة حيال ثورات الربيع العربي، وإدانتهما للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ويعتبر الحلف الاستراتيجي مع الدوحة، نقطة مميزة في السياسة الخارجية التركية، بعد أن حولت أنقرة معظم جيرانها العرب إلى أعداء، نتيجة دعمها للإخوان المسلمين في مصر، ما أثار حفيظة القاهرة والرياض وأبو ظبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com