نواب كويتيون يدخلون البرلمان مدججين بالسلاح (صور)

نواب كويتيون يدخلون البرلمان مدججين بالسلاح (صور)

المصدر: إرم – من قحطان العبوش

أظهرت صور جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، الاثنين، نواباً في مجلس الأمة الكويتي (البرلمان)، يحملون السلاح داخل مبنى المجلس في قلب العاصمة الكويت.

وأحضر النواب أسلحتهم غير المرخصة إلى مبنى المجلس، لتسليمها لفريق أمني حضر لهذا الغرض، في إطار حملة واسعة لجمع السلاح المنتشر بكثافة بين السكان.

ويظهر في الصور النائب عبد الحميد دشتي وهو يسلم سلاح رشاش (كلاشنكوف)، فيما قام النائب نبيل الفضل بتسليم ”مسدس“ إلى رجال وزارة الداخلية الذين حضروا إلى المجلس لاستلام أسلحة النواب.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن النائب عبدالله التميمي قوله ”إن السرية في جمع السلاح محفوظة، لكن تسليمنا لأسلحتنا في العلن رسالة ودعوة للتعاون مع فريق جمع الأسلحة لتبقى الكويت واحة أمن وأمان واستقرار لا يوجد بها سلاح غير سلاح الدولة الشرعي“.

وكانت وزارة الداخلية قد دعت أبناء الأسرة الحاكمة للمبادرة بتسليم ما لديهم من أسلحة وذخائر غير مرخصة، ليكونوا قدوة للسكان، وللتأكيد على أن القانون الجديد لن يستثني أحداً، كما دعت منسوبيها من ضباط وأفراد لفعل الأمر ذاته.

وبدأت الكويت، في 23 شباط/فبراير الماضي، باستلام السلاح من السكان الراغبين بتسليم أسلحتهم غير المرخصة، ولمدة أربعة أشهر، قبل أن تبدأ بحملات تفتيش واسعة تشمل عقوبات مشددة على من يضبط بحوزته سلاح.

ومنذ الغزو العراقي للبلاد في أوائل التسعينيات، بدأ انتشار السلاح بين السكان بشكل كبير، وفشلت كل الحملات الأمنية في القضاء على هذه الظاهرة التي يُعزى لها ارتفاع مستوى الجرائم في البلاد بشكل غير مسبوق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com